>

في اول تعليق لها على خبر انفصالها عن زوجها الفنان محمد رشاد، قالت الاعلامية المصرية مي حلمي انها لم تطلق رسميا حتى اللحظة وبأنها علمت بالأمر من خلال السوشيال ميديا.

وقالت مي حلمي في تدوينة عبر خاصية الستوريز على حسابها على انستغارم: “ردا على كل ما نشر من الأمس عن خبر طلاقي، لم يتم إعلامي رسميا حتى الآن، ولقد علمت عن خبر انفصالي وطلاقي عن طريق السوشيال ميديا زي ما أنتم عرفتم بالظبط.. وآسفا حاولت اتأكد من الخبر من زوجي الحالي أو السابق مش عارفه بصراحة لكن تليفونه مغلق حتى الآن”.

وكان مدير أعمال محمد رشاد قد كشف أن الأزمات زادت بين الثنائي في الفترة الأخيرة بسبب اختلاف في وجهات النظر فيما بينهما خاصة بعد تعرضهما للتهديد بالسجن، نتيجة حدوث خلاف مع منتج أعمال الأخير، نتج عنه ضرورة تسديد مبلغ 5 ملايين جنيه كشرط جزائي، وهو ما دفع مي لطلب الطلاق ليقررا الانفصال في سرية تامة.

ويأتي انفصال محمد رشاد ومي حلمي بعد أكثر من عام من الزواج الذى شابه ضجة كبرى، وذلك بعد فسخ الزواج ليلة الزفاف قبل أن يعودا ويتفاهما ثم يتزوجا فيما بعد.




ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *