>

أثارت الفنانة المصرية، نجلاء بدر، صدمة لجمهورها والمتابعين على مواقع التواصل الاجتماعي بعد تصريح جديد لها بررت فيه حضورها حفل زفاف في نفس اليوم الذي أقيمت فيه جنازة الفنان سمير غانم.

وأكدت نجلاء بدر في تصريحات متلفزة لها أنها حزنت بالتأكيد على وفاة الفنان سمير غانم، ولكن لو كان والدها هو من توفى لكانت امتنعت عن حضور الزفاف.

وشددت بدر على أنها حزنت كثيرا لرحيل سمير غانم، ولكن ليس بمقدار حزنها على وفاة والدها.

وأثار تصريح الفنانة ردود فعل بين المتابعين، منهم من اعتبر تصريحها وحضورها لحفل الزفاف طبيعيا، وآخرون قالوا لو أن تصريحها لم يكن بهذه الطريقة التي وصفوها بغير المناسبة. وكتبت إحدى المتابعات:” كان ممكن الكلام يكون الطف واذوق من هيك كان لازم تحترم شعور اهلو كلمه نزلتها الارض”. وأضافت أخرى:” مش مطلوب منها تحزن المطلوب منها تحترم لكن كيف تحترم وهي مش محترمة”. وكتبت فتاة ثالثة:” ياريت لو التزمتي الصمت لأن الكلام في حضرة الموت من اشخاص لا تقدر حزن الاخر شيء يقهر الضمير ويكسر خاطر احبة الميت”. وعلق آخر:” اسلوبها مستفز بس كلامها صح”

وكانت قد أثيرت ضجة واسعة على وسائل التواصل الاجتماعي، بسبب حضور عدد من الفنانات حفل زفاف نجل أحد رجال الأعمال في مدينة الجونة، ليلة الجمعة، ورقصهن، بعدما ظهرن بالأسود بجنازة النجم سمير غانم في صباح اليوم ذاته، وهن يظهرن علامات الحزن عليه.

وتوفي الفنان سمير غانم، الخميس الموافق 20 مايو/ أيار الماضي، عن عمر 84 عاما، بعد صراع مع المرض، وشيعت جنازته يوم الجمعة من مسجد المشير طنطاوي في مدينة نصر في القاهرة.



ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *