كشف الممثل الفرنسي ”  أنتوني ديلون ” في تصريحات له خلال مقابلة تلفزيونية أجراها لقناة (آر تي إل) الفرنسية عن طلب والده النجم العالمي ” آلان ديلون ” إنهاء حياته بطريقة الموت الرحيم في سويسرا .

وأرجع أنتوني ديلون طلب والده إلى أن آلان ديلون البالغ من العمر 87 عاما يعاني منذ عام 2019 من تدهور في حالته الصحية بعد إصابته بجلطة دماغية بالإضافة إلى آلام القلب التي يعاني منها منذ عام 2012 .

ولذلك قرر آلان ديلون أن ينهي حياته ويسرع في وفاته عن طريق الموت الرحيم ليتخلص من آلامه ومعاناته .

وأضاف أنتوني ديلون في مقابلته أن والدته الممثلة الفرنسية ” ناتالي ديلون ” كانت قد طلبت أيضا طريقة الموت الرحيم لإنهاء حياتها بعد اكتشافها إصابتها بمرض سرطان البنكرياس إلا أنها توفيت قبل ذلك عن عمر ناهز 79 عاما .

ويعد آلان ديلون من أشهر النجوم وأكثرهم وسامة حيث لقب بعدة ألقاب منها ( ساحر النساء ) و ( الوسيم ) وحظى بشعبية كبيرة منذ ظهوره على شاشة السينما لأول مرة عام 1957 .

كما حصل النجم العالمي على العديد من الجوائز والأوسمة خلال مشواره الفني الطويل .. ومن أبرز أعماله ( عودة كازانوفا ) .

يذكر أن الموت الرحيم هو ممارسة لموت طوعي غير مؤلم يطلبه مرضى ميؤوس من شفائهم لتخفيف المعاناة الناجمة عن المرض .. وهي قانونية في عدد من الدول من بينها سويسرا وبلجيكا وهولندا .

شارك برأيك

تعليق واحد

  1. Alain Delon الممثل الأكثر وسامة و شهرة في فرنسا، الشهير في شبابه ب “ساحر النساء” لشدة جماله و جاذبيته ! لا شيء يدوم ، الدوام لله وحده ..
    بالنسبة لشخص ينتمي لمجتمع علماني مادي يؤمن بالماديات يصعب أن تقنعه بأن الصبر على البلاء و الوجع و الألم يؤجر عليه !
    ليست كل الدول تجيز “الموت الرحيم” ، هناك دول تبيحه و تقننه و تعتبره حرية فردية و دول أخرى تمنعه و تعتبره كنوع من المساعدة على الإنتحار !

    اللهم أحسن عاقبتنا في الأمور كلها، و أجرنا من
    خزي الدنيا و عذاب الآخرة .

    الدوام لله وحده

ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.