أثارت الفنانة ” رانيا شاهين ” حالة من الجدل بعد إعلانها في منشور عبر حسابها على فيس بوك عن إصابة الفنان ” هشام المليجي ” بالاكتئاب بسبب قلة العمل وتجاهل المنتجين له .

فكتبت رانيا شاهين في منشورها : ” الراجل ده جاري في العمارة اللي جنبي ومتربيين مع بعض .. مش بيشتغل وهو ممثل ممتاز ومكافح وعنده اكتئاب وبيرفض إنه يكلم حد على شغل علشان هو حساس ,, تحية ليك يا جاري العزيز الصابر الصامت صاحب عزة النفس ” .

وتابعت : ” أنا عارفة إنه هيزعل مني لما يعرف إني كتبت الكلام ده .. بس كل ما ازوره حقيقي بيصعب عليا .. مع إنه مش بيشتكي بس باين عليه .. الموهوبين في الظل ” .

ومن جانبه خرج الفنان هشام المليجي للرد على هذا المنشور في رسالة عبر حسابه على موقع فيس بوك مطالبا بعد تداوله ومؤكدا على أنه بخير ولم يطلب المساعدة من أحد .

فقال : ” صباح الخير .. شكرا جزيلا علي موقفكم وحبكم ودعمكم النفسي .. صديقتي أخطأت في حقي دون أن تقصد لأننا لم نتقابل منذ فترة كبيرة ولم أطلب منها أية مساعدة من أي نوع .. ولأني متأكد من نواياها الطيبة طلبت منها حذف المنشور ” .

وتابع : ” ولكن بعد أن صُور وتلقفته المواقع والصفحات ومعظم التعليقات مليئة بالحب والاحترام والاعجاب والدعوات بالفرج والفرح والرزق وأشياء أخري جميلة – وهنا لابد وأن أشكر جارتي وزميلتي الطيبة لأنها كانت سببا لمنحي كل هذه الدعوات الطيبة في ليلة مفترجة ” .

وأضاف المليجي : ” وكثير من التعليقات عن أن الفن شللية وواسطة وغدار ولازم يكون فيه شغل تاني ومصدر آخر للدخل – وده مش عيب طبعا .. وفيه فاكرين إننا بنتسول الشغل علي المنصات الاجتماعية – مش عارف هو يقصد مين – طلب الشغل مش عيب لا على العام ولا على الخاص بس تعبير “تسول” غير لائق ” .

واختتم منشوره : ” أرجو من المواقع والمنصات إزالة المنشور وعدم تداوله .. أنا أحب جميع مخلوقات الله ولم أطلب من أحد مساعدة مع إنها أشياء مشروعة عند البشر ولا تعيب أحد .. شكرا واسف لكل الأصدقاء والصحفيين من استطعت الرد عليه ومن لم استطع وتمنياتي للجميع بالسعاده والنجاح ” .

يذكر أن الفنان هشام المليجي كان قد شارك في عدد من الأعمال الفنية من أشهرها فيلم ” صعيدي في الجامعة الأمريكية ” ومسلسل ” العصيان ” وغيرها .

ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.