>

بعد غيابها لأشهر عن السوشيال ميديا، فاجأت الفنانة البحرينية حلا الترك متابعيها على تطبيق “انستغرام” بنشر صورة جديدة، هي الأولى لها منذ أزمتها مع والدتها السيدة منى السابر في قضية الأموال التي تطالبها بها.

وظهرت حلا بإطلالة رمضانية ناعمة بعباءة بسيطة باللون الأصفر الموتارد، ومزيّنة بالشراريب الناعمة التي تناسب إطلالات الشهر الفضيل.

ورغم حرصها على غلق خاصية التعليقات على صورها كي لا تفتح المجال لأي أحد للتدخل بحياتها الشخصية وتوجيه الانتقادات والتعليقات القاسية على خلفية مشكلتها مع والدتها، تداول محبّو حلا الصورة بشكل واسع ولاحظ الكثير منهم نحافتها اللافتة والتعب والحزن الباديين على وجهها.

وانهالت التعليقات على الصورة التي تمنت لحلا حياة أفضل خالية من المشاكل والضغوط، لافتين إلى أن أزمتها مع والدتها التي تحوّلت إلى قضية رأي عام أثّّرت سلباً في حياتها ونفسيتها، وقد كُشف سابقاً عن لجوئها الى طبيب نفسي لمتابعتها ومساعدتها في تخطي أزماتها.

يُذكر أن والدة حلا نجت من دخول السجن في اللحظات الأخيرة، بعدما كان من المقرر تنفيذ حكمٍ بسجنها عاماً كاملاً بسبب تعذّر جمع المبلغ المطلوب منها إلى إبنتها، وتصل قيمته إلى 20 ألف دينار بحريني، وذلك بعدما طلبت استبدال عقوبة السجن بالعمل اليدوي.



ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *