>

نشرت الإعلامية اللبنانية ” نضال الأحمدية ” عبر حسابها على موقع الصور والفيديوهات ” إنستجرام ” صورة للفنانة ” سيرين عبد النور ” شنت من خلالها هجوما عليها واتهمتها نضال بالبلطجة .

وجاء ذلك بسبب القضية التي توجد بينهما وقيام سيرين عبد النور بإرسال بلطجية إلى منزلها لإرهابها من أجل تسليمها موعد القضية على حد قولها .

حيث أكدت نضال الأحمدية إنه كان من المفترض أن يتم إرسال هذا البلاغ على عنوان مكتبها وليس منزلها .. موضحة أن ما حدث معها ليس له وصف سوى البلطجة ومحاولة لتهديدها .

فكتبت نضال في تعليقها على الصورة قائلة : ” هجم أحدهم الآن يدعي أنه من محكمة المطبوعات وهدد شقيقي في بيته بلا أخلاق ليتسلم تبليغا لي من سيرين عبدالنور .. ولما أجابه شقيقي أن عنوان مكتبي معروف رفع صوته وهدد من جديد .. هل لسيرين بلطجية ترسلهم إلى بيوت الناس كيف ذلك وسيرين تعرف مكتبي أكثر من بيتها ” .

وترجع الازمة التي نشبت بين الطرفين سيرين عبد النور ونضال الأحمدية إلى خلاف قديم يخص أخبارا أشيعت عن سيرين وهو الأمر الذى نفته نضال وأكدت أن ما فعلته الفنانة اللبنانية معها يمس شرفها وسمعتها .. موضحة أنها وثقت كل شيء ومستعدة للمواجهة معها أمام القضاء .



ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *