>

تعرض الفنان المصري نضال الشافعي، لانتكاسة في حالته الصحية، بعد خضوعه لجراحة في القولون إثر انفعاله الشديد أثناء تصويره أحدث أعماله السينمائية.

وذكرت هند محمد علي زوجة الشافعي في تصريحات لموقع “اليوم السابع” المصري أن حرارة زوجها ارتفعت جراء إصابته بصديد في الجرح الناتج عن القولون، وأنه ما زال موجودا في غرفة الرعاية المركزة.

وطلبت زوجة نضال الشافعي من محبيه الدعاء له بالشفاء العاجل، مؤكدة أن حالته أصبحت غير مستقرة بعد أن كانت إيجابية.

وكان نضال الشافعي قد نشر رسالة بصوته من داخل المستشفى تحمل آخر تطورات حالته الصحية بعد إجرائه جراحة عاجلة.

وأكد الشافعي في الرسالة الصوتية التي نشرها عبر حسابه الرسمي على موقع “فيسبوك”، أنه بخير وتجاوز الوضع الحرج، وأنه سيغادر المستشفى إلى منزله، وشكر كل من دعا له بالشفاء، ولكل من سعى لمساندته قلبا وفعلا.

أقرأ أيضا: من هي زوجة نضال الشافعي؟ الممثلة المصرية الشهيرة – تعرفوا عليها بالصور

في المقابل، لام نضال الشافعي في رسالته بعض الذين تجاهلوه خلال وعكته الصحية، فقال إنه أيقن بعد الأزمة الصحية الصعبة التي تعرض لها حقيقة المقولة التي تؤكد أن “الشدة تظهر معدن الرجال”.

وكان نضال الشافعي قد أوضح في وقت سابق أن قولونه لم ينفجر كما تردد، وإنما ما حدث له هو انفجار أحد زوائد القولون، وهو ما تسبب في حدوث ثقب فيه وخروج سوائله.

وتابع أنه تم إنقاذ الموقف قبل حدوث تسمم دموي، وجرى قص الجزء المصاب من القولون، وسيتم إعادة توصيله بعد فترة وأكد أن لو كان قولونه  انفجر لكان مات.



ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *