>

أحال المجلس الأعلى لتنظيم الإعلام في مصر، الكاتب الصحفي والإعلامي المصري خالد صلاح، إلى التحقيق، اليوم الخميس، وذلك بسبب مخالفته المعايير الإعلامية.

وقال بيان صادر عن المجلس الأعلى للإعلام: إن التحقيق سيجري يوم الأحد المقبل 28 شباط فبراير الجاري، حيث قررت هيئة المكتب بالمجلس إحالته بصفته رئيس مجلس إدارة ورئيس تحرير اليوم السابع إلى التحقيق.

وأكد البيان، أن التحقيق سيتم بشأن أحد مقاطع الفيديو التي تخالف المعايير الإعلامية على الموقع الإلكتروني وصفحات التواصل الاجتماعي، ولسماع بعض الإيضاحات في هذا الشأن.

وفي تفاصيل سبب الإحالة، فقد أجرى تلفزيون ”اليوم السابع“ لقاء مع الفنانة المصرية نهلة سلامة أدلت فيه بتصريحات جريئة.

وتميزت المقابلة بأسئلة جريئة حيث وجه محاور نهلة سلامة سؤلا لها قائلة “بوسة احمد زكي احلى ولا بوسة محمود حميدة” لترد عليه ضاحكة “هو فظيع قمر بصراحة واحمد زكي كان بمنتهى الرقة الله يرحمه” ليتابع المحاور قائلة “يعني بوسة احمد زكي رقيقة وبوسة محمود حميدة كانت مثيرة”.

كما قالت نهلة سلامة: إنها تزوجت عرفيا عدة مرات ولم تذكر العدد كونها لم تعرفه، كما تحدثت بأنها تزوجت من المخرج الكبير الراحل محمد خان، لمدة 60 يومًا، قبل أن تنفصل عنه بناء على طلب أهلها.

وأحدثت تلك التصريحات التي انتشرت على مواقع التواصل الاجتماعي بشكل واسع جدلا واسعا، الأمر الذي جعل القائمين على تلفزيون اليوم السابع، بالعمل على حذف الفيديو من القناة والحسابات على السوشال ميديا، مع تقديم اعتذار للفنانة نهلة سلامة.



شارك برأيك

تعليقان

  1. حياتهم كلها وساخة و نجاسة إلا من رحم ربي…
    شتان ….بين مثل هؤلاء الممثلات ..العاهرات..
    و فنانات الزمن الجميل
    المحترمات…

  2. يستاهل الاحاله للتحقيق و التوقيف عن العمل و تطبيق العقوبة عليه و الغرامة . الاسئلة في منتهى السفاله بصراحه . السؤال عن المشاهد الخارجة و عن الكحول ؟ هيه الاسئله خلصت والا ايه ؟؟ حتى و لو كنت مستضيف ممثلة اغراء لا يصح رجل كبير زيك متعلم و ملتحي و بتتكلم عربي و في كامل قواك العقليه و امام جمهور كبير و كثير جدا أن يتفوه بمثل هذه الحقارة . شوية احترام على الاقل .

ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *