اعترفت الممثلة المصرية نيفين مندور أنها كانت ترفض “مبدأ الزواج” غير انها وبسبب حبها الشديد للأطفال فقد فكرت في الارتباط بهدف الانجاب ثم الهروب بالطفل.

وتحدثت نيفين مندور، خلال حلولها ضيفة في برنامج “كلام الناس” الذي تقدمه ياسمين عز عبر شاشة “MBC مصر”.، عن حبها الاطفال قائلة: “تمنيت أن أبني ملجأ للأطفال بالمزرعة بتاعته عشان ما يحتاج حاجة من بره، ولكن كنت أريده بأموالي أنا وبعيدا عن ورث، بأموال من تعبي أنا”.

وتابعت “كما فكرت في التبني لأني كنت رافضة لمبدأ الزواج وكنت أفضل العيش مع والدي بعد وفاة والدتي”.

وتابعت: والدي كان أيضا يفضلني بجانبه وذات مرة قال لي (الزواج شر لا بد منه)، فكنت أفضل في الزواج لمجرد إنجاب طفل واهرب به، ولكني تراجعت لأني شعرت أنهم حرام حرمان الأب من ابنه، وأنا على قدر من التكفل بكل احتياجاته المعنوية والمادية، ولكني استحرمت.

وتحدثت نيفين عن شائعة زواجها من محمد سعد، وقالت: “هذا كلام غير صحيح، وسُئلت عنه وقتها من مشاهدين الفيلم، ولم أتضايق، فطالما دخلت الوسط الفني فعلي الاستعداد للشائعات والقيل والقال”.

أما عن القبض عليها في قضية لتعاطي المخدرات، قالت نيفين: “الموضوع كان خاص بوالدي مش بيا خالص، بس هما حبوا يكسروه بيا، ورحت في الرجلين، وهو بقى بين نارين بين بنته وسمعته، لأن الموضوع مبقاش سمعته بس، لا بقيت سمعة بنته كمان، بس ربنا كبير والحمد لله براءة من أول دقيقة، مفيش حد قدر يشكك فيها يعني، وفكرت كتير إني أرد ولكن ردود فعل الناس الإيجابية”.

وكانت نيفين مندور لاقت نجاحا كبيرا خلال مشاركتها في فيلم “اللي بالي بالك” من تأليف نادر صلاح الدين وإخراج وائل إحسان وبطولة محمد سعد وحسن حسني وعبلة كامل ونيفين مندور وحسن عبد الفتاح.

ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.