>

تسبّب الفنان محمد رمضان في حالة من الجدل والهجوم على القارئ الشهير محمود الشحات أنور، بعد تداول صورة لهما عبر منصّات التواصل الاجتماعي، حيث انتشرت سريعاً بعدما نشرها أنور عبر صفحته الشخصية في “فيسبوك”، من دون أن يكتب عليها أي تعليق.

وكانت الصورة التي جمعت الشيخ محمود الشحات أنور، والفنان محمد رمضان، قد التُقطت لهما وهما يتبادلان الأحاديث، عقب تقديم رمضان واجب عزاء كان القارئ أنور يتلو فيه القرآن، وبعد انتشار الصورة، واجه الأخير انتقادات من بعض متابعيه لالتقاطه صورة مع رمضان، مطالبين إياه بعدم التقاط صور مشابهة مع فنانين آخرين، وأن يعتذر لمحبيه ومستمعيه، وبالفعل لم يمر وقت طويل حتى حذف الشيخ محمود الشحات أنور، الصورة من صفحته الشخصية.

يُشار إلى أن محمد رمضان كان قد حرص قبل عدة أيام، على مشاركة متابعيه وجمهوره بمقطع فيديو من الحفل الذي أقامه في مدينة الشيخ زايد، عبر حسابه الشخصي في موقع “إنستغرام”، وظهر فيه وهو يرقص مع رجل الأعمال نجيب ساويرس في كواليس الحفل الذي ضم عدداً كبيراً من الجمهور.

وجاء هذا بعد تداول مقطع فيديو لرمضان بدا فيه وهو يقبّل رأس رجل الأعمال الشهير، عقب إشادته بالحفل، قائلاً: “محدش عمل الشو ده قبل كده لا في مصر ولا في أي حتة تانية، وربنا يقف معاك دايمًا لأنك نموذج ناجح”.



ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *