>

كشف المحامي اللبناني أشرف الموسوي عن الإجراءات القانونية المترتبة على الدكتور فادي الهاشم زوج الفنانة نانسي عجرم بعد قتله اللص الذي اقتحم الفيلا الخاصة به وبزوجته ويحمل سلاحا ناريا صباح الأحد.

وقال الموسوي لـ”فوشيا” إن ما حدث في فيلا نانسي عجرم يعد جريمة موصوفة بعد أن دخل اللص بواسطة الكسر والخلع فتفاجأ به الهاشم وزوجته، فحصل تبادل لإطلق النار، فتمكن الأخير من قتل اللص.

وأوضح أنه تم توقيف فادي الهاشم من قبل النائب العام غادة عون في جبل لبنان، كما تم تحويل الملف لتحري جونيا (مفرزة جونيا القضائي).

وبين المحامي أن توقيف زوج نانسي عجرم يعد احترازيا أو ما وصفه بالتدبير المؤقت يهدف إلى التوسع بالتحقيق، ومن ثم سيتم إخلاء سبيل الهاشم في غضون يوم أو يومين، أو يُترك رهن التحقيق، لأنه في النهاية يوجد قتيل في الحادثة.

وأوضح أشرف الموسوي أن الدكتور الهاشم كان في حالة الدفاع المشروع عن النفس؛ لأنه كان يمكن أن يقوم السارق بقتل زوج نانسي عجرم؛ لأنه يحمل سلاحا، لذلك فإنه سيتم منح الهاشم في المحكمة أسبابا تخفيفية، وعليه فقد تم توقيفه مؤقتا لاستكمال بعض النواقص في حال كان هناك أمر ما غير واضح في التحقيقات الأولية.

وشدد على أن قيام النائب العام غادة عون باتخاذ إجراء توقيف زوج نانسي عجرم مؤقتا جاء لحمايته، معتقدا أنه سيُترك رهن التحقيق قريبا، وتستمر الدعوى في مجراها القانوني وتنتهي بخواتيم مرضية للجميع.

ووثق مقطع فيديو لحظة دخول السارق ويدعى محمد حسن الموسى، 30 عاما، ويحمل الجنسية السورية إلى فيلا نانسي عجرم الواقعة في “نيو سهيلة كسروان” (محافظة جبل لبنان)، لكن اللص فوجئ بالدكتور فادي الهاشم، فعمد اللص إلى إشهار مسدسه في وجه، ليتمكن الزوج كذلك من إشهار مسدس بحوزته ويحصل على الأثر إطلاق نار بين الطرفين أدى إلى مقتل السارق على الفور.

وحضرت إلى المكان عناصر من القوى الأمنية اللبنانية والأدلة الجنائية، لمباشرة التحقيق، في الوقت الذي ظهرت فيه نانسي بصورة بدت فيها مصابة بقدمها اليمنى، بينما ظهرت يد أحدهم وهي تمسك بها، حيث كانت في حالة انهيار، بينما لم تنتشر حتى هذه اللحظة أي صور لبناتها أو لزوجها فادي الهاشم.

ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *