>

بينما كانت الراقصة الأرمنية ​صافيناز​ تحيي حفل زفاف أحد رجال الأعمال في قاعة الهضبة في مدينة دكرنس بمحافظة الدقهلية في مصر، سادت شوارع المدينة حالة من الهرج والمرج وتعطلت حركة المرور المؤدية إلى المكان بسبب تواجد صافيناز.

ولم يقتصر الأمر عند هذا الحدّ حيث عجز عناصر أمن القاعة من منع المواطنين الدخول إلى القاعة وإن كانوا من غير المدعوين وذلك لإلتقاط الصور مع صافيناز ومشاهدتها مما أدى إلى تكسير الأبواب

وأشار أحد أقارب العروس إلى أن صافيناز تلقت 60 ألف جنيه مصري مقابل حضورها إلا أنها لم تتمكن من أداء وصلتها الثانية بسبب هجوم الأهالي ونجح حراسها الشخصيين في النهاية من إخراجها من القاعة.



شارك برأيك

تعليق واحد

ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *