>

بعد سنواتٍ طويلة بعيدًا عن الأضواء والفن، إلا أن الفنانة روان عاطف مازالت حاضرة في ذاكرة شريحة كبيرة من الجمهور العربي، بعد تقديم أنجح أعمالها من خلال أداء شخصية «آشلي» في مسلسل الكبير أوي مع النجم  أحمد مكي والنجوم دنيا سمير غانم  وبيومي فؤاد ومحمد شاهين ومحمد سلّام.

وعلي امتداد الأيام القليلة الماضية تناقلت مجموعة من الحسابات الفنّية الناشطة وعدد من المواقع الإخبارية المتخصصة بنشر أخبار النجوم والفنانين، صور شهدت ظهور روان عاطف التى بدي شكلها مختلف عن وقت ظهورها في مسلسل “الكبير أوي”، حيث فقدت بعض من وزنها بعد أن أصبحت شابة جميلة، وتخلت عن شعرها الكيرلي الذي عرفت به خلال الأحداث.

وحول مسيرتها الفنية وتجربتها في مسلسل الكبير أوي، ادلت «روان» ببعض التصريحات والمعلومات عنها وعن مشاركتها في بعض الاعمال الفنّية الأخري، حيث قالت: “دراستي للطب أثَّرت بالطبع على عملي في التمثيل، لأنه كان من الصعب الجمع بينهما في وقت واحد، لأن طب الأسنان دراسة عملية تحتاج لمواظبة وانتظام في الحضور وتركيز شديد في الدراسة.. والأدوار التي عرضت عليّ وقتها لم تكن كما أريد أو مناسبة لي، فرفضتها وتفرغت للدراسة”.

اقرأ أيضًا: هل تتذكرون طفلة فيلم “الدادة دودي”؟.. اصبحت الآن أم بعد مرور 13 سنة وتشارك في عمل رمضاني

وتابعت:” كنت أحلم دومًا بدخول عالم التمثيل، وهناك صداقة تجمع عائلتي بعائلة الفنان سمير غانم، فكنت أقول لدنيا وإيمي دومًا أنني أتطلع للتمثيل”.

وأوضحت: “شاركت في مسلسل “خاص جدًا” مع النجمة الكبيرة يسرا، حيث أديت معها مشهدًا أو مشهدين تقريبًا، وقتها كنت لا أزال طفلة وكنت أتقن تقليد الممثلين فصورتني “إيمي”، وأثناء التحضير لفيلم “طير أنت” شاهد الفنان أحمد مكي فيديو التقليد الذي صورته “إيمي”، لذلك تذكرني عند التحضير لمسلسل “الكبير” وطلب أن أشارك معه في العمل.

وقالت:”في البداية عندما شاهدني “مكي” اعترض على أني صغيرة جدًا في السن وملامحي طفولية، فقد كنت وقتها في الصف الثاني الإعدادي، لكن الماكيير والكوافير طلبوا منه ألا يتخذ قرارًا حتى ينتهوا من عملهم معي، وبالفعل تغير شكلي بالمكياج تمامًا وصار شكلي أكبر من سني بكثير”.

وتابعت روان: “مسلسل الكبير كان من ألطف الأعمال التي خضتها و”سمَّع مع الناس” بشكل كبير، والكواليس كانت لطيفة للغاية “بتدخلي كأنك بتمثلي مع عيلتك كل الناس حباكي وعايزاكي تكبري وينصحوكي لو في حاجة غلط”.

واختتمت روان حديثها قائلة:” المعلومات المكتوبة عني في بعض المواقع خاطئة، فأنا لست مواليد 1982 بل مواليد 1996، ولم أشارك سوى في مسلسل “خاص جدًا” و”الكبير” وسيت كوم “أحلى أيام”، والمسلسل الخليجي “قلبي معي” في أبو ظبي، وكان آخر أعمالي مسلسل “العمارة” علي منصة شاهد”.

وتابعت:” حاليًا أركز أكثر على التمثيل، وسأقوم بعملية إعداد جيد للعودة إليه مرة أخرى من خلال ورش التمثيل وغيره، بحيث لا أعود كمجرد فنانة عادية، بل تكون عودة قوية أدرك جيدًا من خلالها ماذا سأقدم فيها، وحاليًا لا توجد أي تعاقدات على أعمال جديدة”.

لمشاهدة أجمل صور المشاهير زوروا إنستغرام نورت

ويمكنكم متابعة آخر أخبار النجوم عبر فيسبوك “نورت



ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *