>

أحيانًا يرث الأبناء الموهبة من آبائهم أو يكتسبها من أشقائهم، ويأتي التمثيل على رأس تلك المهن التي تشهد الظاهرة بكثافة، حيث انتقلت من الفنانين إلى أبنائهم أو أشقائهم الذين ظهروا على الساحة الفنية، بل سيطروا عليها، فمنهم من يظهر بدور البطولة، وآخر يشارك كضيف شرف، وبعضهم ظهر على الساحة الفنية منذ طفولته والبعض ظهر منذ فترة قصيرة، ولكن الشيء المشترك بينهم هو قدرتهم على جذب انتباه المنتجين والمخرجين، وتعلق قلوب الجمهور بهم، حتى استطاع معظمهم تكوين قاعدة جماهيرية ليس فقط في مصر ولكن في الوطن العربي.

ومن بين هؤلاء الممثل السوري ​المنتصر نجم الدين​ الذي دخل عالم الفن بأول تجربة درامية له خلال “مسلسل علاقات خاصة” عام 2015، إلا أن شهرته كانت في ظهوره في “مسلسل سمرا” عام 2016 مع الفنانة اللبنانية نادين نسيب نجيم والفنان المصري أحمد فهمي، كما أطل في رمضان عام 2018 بـ”مسلسل طريق” إلى جانب نادين نسيب نجيم أيضاً، والنجم السوري عابد فهد، كما شارك في “مسلسل ما فيي” مع الممثلين فاليري أبو شقرا ومعتصم النهار.

في سياقٍ آخر، ورداً على سؤال موجه إن كان الفنان السوري المنتصر نجم الدين قد استفاد من وجود شقيقته النجمة سوزان نجم الدين في الوسط الدرامي؟ حيث أكد أن اسمها وتاريخها الكبيرين قد أفاداه كثيراً، وأنه تعلم منها أشياء كثيرة، أهمها أن يعيش الشخصية التي يؤديها، وأن يكون ملتزماً بالمواعيد ومحباً لمهنته.



ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *