>

أحيانًا يرث الأبناء الموهبة من آبائهم، ويأتي التمثيل على رأس تلك المهن التي تشهد الظاهرة بكثافة، حيث انتقلت من الفنانين الكبار إلى أبنائهم الذين ظهروا على الساحة الفنية، بل سيطروا عليها، فمنهم من يظهر بدور البطولة، وآخر يشارك كضيف شرف، وبعضهم ظهر على الساحة الفنية منذ طفولته والبعض ظهر منذ فترة قصيرة، ولكن الشيء المشترك بينهم هو قدرتهم على جذب انتباه المنتجين والمخرجين، وتعلق قلوب الجمهور بهم، حتى استطاع معظمهم تكوين قاعدة جماهيرية ليس فقط في مصر ولكن في الوطن العربي .

ومن بين هؤلاء عبد الرحمن إبن المطرب المصري الشهير “محمد فؤاد”، الذي شارك والده بدور الطفل الصغير في “فيلم غاوي حب” عام 2005، مع الفنانين رامز جلال وحلا شيحة، وشاركه أيضا في مسلسل “أغلي من حياتى” عام 2010. ومن المتوقع أن يعاود الدخول إلي عالم الفن في الفترة المقبلة، بأدوارٍ تناسب مرحلته العمرية حاليًا.

الفنان محمد فؤد مع إبنه عبد الرحمن

في سياقٍ آخر، وجه الفنان المصري محمد فؤاد الدعم للشعب السودانى بعد تضررهم بسبب مياة السيول والفيضانات التي أدت إلي غرق معظم مناطق البلاد، ونشر فؤاد عبر حسابه الرسمي بموقع “إنستجرام”، صورة لـ”علم دولة السودان” وعلّق عليها قائلًا: “السودان الطيب، أساند وأدعو الجميع لمساندة شعب السودان الحبيب الغالي #محمد_فؤاد”. 

وعلي الصعيد الفنى، طرح محمد فؤاد مؤخراً كليب أغنيته الجديدة “شكوى إلى الله” بعد فترة غياب طويلة عن الساحة الغنائية، تزامنا مع احتفالات عيد الأضحى الماضى، وهى من كلمات وألحان محمد فؤاد، توزيع كريم عبد الوهاب، كلارنيت محمد فوزى، ومن إخراج كريم مسلم. كما يستعد لطرح ألبومه الجديد الذى تعطل إصداره لسنوات طويلة، مما عرضه لتسريب عدد كبير من أغنياته، لكن فؤاد وعد جمهوره بتقديم أغنيات جديدة على التي تسربت، وينتظر فؤاد طرح الألبوم لتصوير إحدى أغنياته على طريقة فيديو كليب.



ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *