>

ردت الفنانة اللبنانية هيفاء وهبي على تداول البعض لاخبار عن عودة علاقتها بمنتج اعمالها السابق محمد وزيري ومشاهدتهما معا في احد الملاهي.

فقد غردت الصحافية “هنادي عيسى” كاتبة: “يبدو ان العلاقة بين النجمة #هيفاء_وهبي ومدير اعمالها #محمد_وزيري عادت الى مجاريها بعد خروجه من السجن اذ شوهدا ليلة السبت وهما يسهران مع مجموعة من الاصدقاء في ملهى #MAi_Tai في منطقة الشيخ زايد في القاهرة”.

غير ان هيفاء وهبي نفت هذا الامر بشكل قاطع حيث كتبت ردا على هذه التغريدة: “اولا هو مازال مسجون منذ 4 شهور على ذمة التحقيقات ثانيا: منذ ساعات وحتى هذه اللحظة التي اكتب فيها التويتة هناك جلسة محكمة تعقد حالا ويترافع فيها ضده الأساتذة المحامين المستشار ياسر قنطوش والدكتورة رانية المناوي ثالثا والأهم: هيدا الخبر من سابع المستحيلات انه يحصل! 4: انا بلبنان”.

وبعد نفي هيفاء وهبي ردت الصحافية نفسها قائلة: “شكلها بنت عمي استشبهت فيه”.

يذكر ان محمد وزيري مدير أعمال الفنانة هيفاء وهبي يحاكم بتهمة النصب عليها والاستيلاء على أموال وممتلكات تقدر قيمتها بمبلغ ٦٣ مليون جنيه.

وقال محامي هيفاء وهبي، ياسر قطنوش، أنه تم استكمال التحقيقات مع مدير أعمال موكلته، في التهم الموجهة إليه أمام نيابة الشيخ زايد، لافتا إلى أنه تم تقديم مستندات تُثبت اختلاس وزيري لأموال هيفاء، على عكس ما كان يُردد بأنه لا توجد أي أدلة على الاتهامات الموجهة إليه.



ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *