علاقة الآباء مع الأبناء علاقة شديدة الخصوصية ومع ذلك تبقى علاقة مركبة الأبعاد، تتحكم في مستقبل الطرفين إيجابًا أو سلبًا، ومثل أي شخص عادي يتأثر الفنان بعلاقته بأسرته وآبائه، وإما أن تكون علاقتهم تلك إيجابية تدفعه إلى النجاح والاستمرار وقبل ذلك السلام النفسي، أو تكون علاقة سلبية تصيبه بالاضراب وتهدم الكثير من المشاعر الداخلية بينهم، وحتى تؤثر مستقبلًا على استقراره الاجتماعي، فتتحكم في علاقته بالشريك الآخر الذي يرتبط به، وربما تقوده في النهاية إلى الفشل الأسري.

في هذا التقرير نرصد لكم قائمة بأبرز الفنانين الذين لديهم خلافات وعلاقات غير سويّة مع أحد آبائهم، والتي خرجت للعلن وأصبحت حديث وسائل الإعلام ومواقع التواصل الاجتماعي.

خلافات ياسمين صبري مع والدها

نبدأ مع أحدث هذه الخلافات ظهورًا وهي أزمة الفنانة الشابة ياسمين صبري مع والدها، والتي تبادلا خلالها الاتهامات والتراشق اللفظي، ظهرت أزمة ياسمين مع أبيها إلى النور للمرة الأولى مع إعلان الأخير عن حفل زفاف شقيقها بحضورها وشقيقتها “نيرمين”.

حيث كتب “أشرف صبري” في 12 سبتمبر 2020 عبر “فيسبوك”: “فرح ابني الوحيد بلال صبري الأخ الشقيق لبناتي نيرمين صبري وياسمين صبري، وسيكون على مركب بالنيل بحضور أخواته وأزواجهم والعائلة والأصدقاء وذلك يوم ١٥ أكتوبر 2020”.

وفي 14 أكتوبر 2020 فاجأ “صبري” الجميع برفض “ياسمين” وشقيقتها حضور حفل زفاف شقيقهما، وكتب عبر “فيسبوك”: “فرح ابني بكره ربنا رزقه بأجمل عروسة، أما أن أمه وأخواته الأشقاء رفضوا حتى يباركوله فربنا رزقه بأم تانية عملت كل حاجة وأخوات تانيين لم تغريهم الأموال ولا طيارات وكدب وخداع، أصبح لابني أخوات جدد وأم جديدة حفظه الله”.

في نفس اليوم كتب الأب أيضًا مخاطبًا نجله العريس: “حبيبي ربنا بيدي أم ما خلفتش وبيدي أخوات أحن من أخواتك، وربنا يخلي أيامك كلها سعادة يا ابني وحب، ولا وجود في حياتنا لناس ليس لهم قيمة في حياتنا فملأت قلوبهم حقد وكره فقط لأن بقى معاهم فلوس، فعلا الفلوس بتغير النفوس وبتسود القلوب”.

وبعد حفل الزفاف بيوم واحد، كتب والد ياسمين صبري: “أحلى حاجة في الدنيا لما أب يحس أنه عمل واجبه ناحية ولاده، ومهما كانت النتايج بعد كده فسعادة الأب أنه ماقصرش مع حد فيهم بتخليه مرتاح حتى لو اللي عمله مش عاجب ولاده، مهما تعمل كأب مش كفاية، واللي اتمناه أن ولادهم يعاملوهم نفس المعاملة بعد تعبهم معاه، قلبي على ولدي انفطر وقلب ولدي عليّا حجر”.

وكتب الأب مجددا يوم 20 أكتوبر2020 : “رد الجميل من أقرب الناس، أحيانا يكون خنجر في الضهر، زي ما عملت لبلال فرحه عملت لبناتي فرحهم وده فرح نرمين أختهم الشقيقة، وبرضه مراتي كارمن هي اللي ساعدتها في الترتيب والديكور، إحنا عمرنا ما قصرنا، لكن النتيجة قلب أسود جاحد، حرقت قلب أخوها”.

ياسمين صبري تتجاهل الحديث عن والدها

كل ذلك قبل أن تتحدث ياسمين صبري عن علاقتها بوالدها بعد انفصاله عن والدتها، وذلك خلال لقائها في برنامج “abtalks” الذي يُذاع عبر موقع “يوتيوب” مع أنس بوخش يوم 26 أكتوبر 2020؛ قائلةً: “جدتي وجدي لمامتي هما اللي ربوني، وجدتي ست شديدة، ومامتي كانت بطلة سباحة وخلوني أتدرب وألعب سباحة من وأنا عندي 4 سنين”.

“ياسمين” أضافت: “ماكنش عندي رفاهية الوقت وكان فيه شدة والتزام عليّ بالذات في الرياضة ولو مكسبتش ممكن أضرب بالشبشب عادي، وطفولتي أنا بحبها، وعلاقتي بأمي هي كل حاجة في حياتي هي سافرت وحصل انفصال من وأنا عندي سنتين، مشفتش غير جدي وجدتي “.

وتابعت ياسمين صبري: “مفيش علاقة بوالدي، وده مش بسبب الانفصال، كل يوم الواحد بيبقاله اختيار وناس بتختار تكمل الطريق وتتحمل المسئولية وفيه ناس بتختار نفسها أو أيًا كان، والانفصال مش معناه العيلة تتفكك بالعكس ده بيبقى اختيار”.

 والد حسام حبيب و”مجاذيب” شيرين

أزمة أخرى تعرضت لها النجمة شيرين عبدالوهاب، مع زوجه السابق الفنان حسام حبيب حينما وجه والده حسين حبيب رسالة لنجله وزوجته الفنانة شيرين عبدالوهاب، بعد أزمة التسريب الصوتي الأخير، قائلاً: “أنا بشكر الإعلامية نضال الأحمدية إنها ساهمت ولو بطريق غير مباشر في عودة الابن الضال وأخيرًا نطق وأنا فرحت فرحة اللواء بابنه لما نطق في فيلم الدادة دودي في لحظة خسف القمر حسام وانجذب لشمس النجمة زوجته وأصبح من المجاذيب”.

متابعًا: “ساب مدرسته ورمى كراسته وانشغل بيها ومشاكلها وأعمالها وذهبت نجوميته مع شمس نجوميتها الساطعة واستسلم في ظل هذه النجومية والقبول الإلهى وحب الناس الطاغى لزوجته في عشق لم يحدث منذ أيام أم كلثوم وهى تستحقه عن جدارة”.

مستكملًا: “أصبح من مجاذيب شيرين واهتم بعملها ونسى عمله بس أنا بفكر نجمة مصر والعالم العربى الأولى اللى أنا من عشاق فنها بوعدها ليا قبل جوازهما أنها لن تقبل بنجومية أقل منها لزوجها وإن لم يكن أكتر منها كمان وإنتى باعترافك إن الراجل ده أعطى ولم يأخذ طوال ثلاثة أعوام ونصف العام”.

وأضاف قائلًا: “أنا بطالبك بوعدك رجعيه لجمهوره مش أكتر وفرغيه لعمله وكفاية عليه سنوات من الغياب، وأنا كنت لا أبرئ حسام من هذا الاختفاء لأنه مش معنى إنه مهتم بمشاكل عمل زوجته إنه يهمل عمله دى حجة البليد الكسول أما عن نفسى آسف لكل ما بدر منى وماينفعش واحد في مكانتى ولا سنى ينقاد لألعاب السيدة نضال وهوايتها في تدبير المؤامرات على العموم المسامح كريم»، مختتمًا باعتذاره قائلاً: «وأخيرا أنا آسف لكل هذه الضجة وكل هذه الآلام التي سببتها لأقرب الناس ليا بسبب عجوز خرف بحكم السن”.

والد حلا شيحة.. و”من الذي خطف ابنته؟”

وننتقل إلى الفنانة المصرية حلا شيحة ووالدها كانا بطلا مشكلة أخرى تصاعدت عبر «السوشيال ميديا» في البرامج التليفزيونية حينما ظهر أكثر من مرة يعلّق على حجابها وهي كالتالي ترد على ذلك.

كذلك حينما اعترضت «حلا» على مشاهدها في كليب أغنية «بحبك» من فيلم «مش أنا» لـ تامر حسني، وانتشاره والذي يجمعهما، حيث اعترضت على لقطات لها معه من الفيلم لاحتوائه على مشاهد رومانسية بينهما وتم بثه في الأيام المباركة قبل عيد الأضحى بحسب وصفها.

وعلى إثر ذلك قال والد «حلا» الفنان التشكيلي أحمد شيحة، إن ابنته كانت سعيدة أثناء تصوير الفيلم، مضيفًا في مداخلة هاتفية ببرنامج «آخر النهار» أن تامر حسنى تواصل معي بعد التصوير وأبلغني أن حلا تغيرت وكانت طبيعية جدًا أثناء التصوير ولم تعلق على أي مشهد خلال التصوير.

واستطرد والد الفنانة قائلًا: “أنا ضد ما فعلته ابنتي حلا شيحة، نحن أمام عملية اختطاف لابنتي حلا شيحة وحزين من هذا الاختطاف، وحلا فنانة وعندها حب الفن عميق، كما أن ابنتى لم تقل إن الفن حرام”.

وتابع: “بعد الفترة التي انقطعت فيها وهى خارج مصر بدأ يحدث لها بعض التغييرات، وكنت قلقان لأن بنتي معندهاش خبث وملهاش في التخطيط وطيبة جدا، وتواصلت مع تامر حسنى وطلبت منه أن نتريث حتى يتضح من وراء هذه الهجمة الغريبة على ابنتي”.

والد يسرا وواقعة ضربها بـ”زجاجة”

قالت النجمة يسرا إن والدها ألقى كوبا على وجهها أثناء جلوسه مع الراحل الفنان رشدي أباظة وإثنان من الألمان ولا تعلم لماذا فعل ذلك، وبعدها أجرت عمليتى تجميل في 48 ساعة، وأن رشدى أباظة استاء مما حدث وكان زعلان جدًا، مؤكدة أن والدها اعتذر لها بعد ذلك، وكان عمرها وقتها 21 سنة وعاشت بعدها مع خالتها ولم تعش مع والدتها خوفًا من والدها.

وأضافت أثناء استضافتها مع الإعلامية وفاء الكيلانى في برنامج “السيرة” الذى يذاع على قناة دى إم سى أنها لم تشعر بالحنان من زوجة والدها التى كانت أكبر منها بـ 3 سنوات، ولم تستطع حبها بسبب عدم حبها لوالدتها”.

وأشارت عندما أبلغها ابن عمتها بمرض والدها كانت جاهزة لتقدم له كل شيء من تكلفة علاجه خوفا من ربنا، وقبل وفاته قال أنا عارف إن يسرا بتصرف عليا.

إلهام شاهين:” والدي فرجني على مشاهد مثيرة من أفلامي وقالي أنا مكسوفلك”

وكشفت الفنانة إلهام شاهين عن توتر العلاقة بينها وبين والدها قائلة: “رفض والدي دراستي بالمعهد العالي للفنون المسرحية، لأنه كان يرى أن العمل في هذا المجال صعب جدا، وبعد فترة وافق على رغبتي، خاصة عندما أقنعته بإمكانية العمل كمخرجة”.

وأضافت إلهام شاهين خلال حوارها ببرنامج السيرة: “والدي كان يغار جدا علي، وقطع علاقته بأمي بسببي، وخربت بيت ماما، وتزوج والدي بسيدة أخرى وأنجب منها، وكان يأتي لزيارتنا بين الحين والآخر”.

وواصلت إلهام شاهين حديثها عن علاقتها بوالدها قائلة: “استمرت القطيعة بيني وبين والدي سنوات، وعندما التقيته أراد أن يضعني في موقف محرج، وعرض فيديو يحتوى على مشاهد مثيرة من أعمالي، مشهد بقميص نوم مفتوح، مشهد في حضن ممثل، وقال لي إنتي مش مكسوفة، كنت خايف عليكي من كل ده، لكن تماسكت أمامه ودافعت عن نفسي وغضبت من تصرفه جدا. باختصار والدي مات وهو غضبان عليا”.

واختتمت إلهام شاهين حديثها في هذا السياق قائلة: “عندما مرض والدي لم أتخل عنه ومات أمامي، وتمنيت أن يسامحني قبل وفاته”.

والد بوسي في الشارع

ومن أشهر الخلافات بين الفنانين وعائلاتهم، خلاف المطربة بوسي، مع والدها (77عاما)، الذي وجه اليها اتهامات بـ الجحود وعقوق والدها، وأوضح أنه يعيش في الشارع ولا يجد ما ينفقه على نفسه، وأصيب بـمرض بصري تسبب في توقفه عن العمل، وباع أجهزة ورشته، وأنه يحتاج لعملية تكلفتها 8 آلاف جنيه، ولا يستطيع إجراءها،

وردت عليه بوسي، وقالت أثناء إستضافتها ببرنامج “معكم منى الشاذلي” وأن اتهامها بالعقوق وعدم الإنفاق على والدها يعد جزءا من الحملة المثارة عليها لتشويهها. وأكدت الفنانة إنها لا تعرف شيئاً عن والدها منذ انفصاله عن والدتها، وبعد فترة من المشاكل بينهما.

وتحدثت بوسي خلال اللقاء عن كواليس وتفاصيل أزمة والدها الأخيرة، وتكشف عن أمور بينهما تعلنها لأول مرة، وتوضح تلك الأسباب التي تعتقد أن والدها هاجمها بعنف من أجلها.

وأضافت المطربة المصرية: “لو أنا عاقة مكنش يبقى عندى 15 سنة أطلب من أمى اشتغل عشان أشيل عنها الحمل شوية، أنا اتولدت أبويا مطلق أمى وهى حامل فىّ فى شهرين”.

وأكدت وقتها بوسى، أنها أرسلت أموالا إلى والدها قبل هجومه عليها وكانت تخطط أن ترسل أموالا أخرى، مشيرة إلى أنها لا تربطها أى صلة بوالدها منذ تركه لها بعد انفصاله عن أمها.

وأوضحت بوسى، “أمى وأهلها هما اللى ربونى، وأنا كنت بشوف أبويا فى الشارع بالصدفة، وهو اتجوز كتير بعد أمى وعندى أخوات من الأب ووالدى مكنش بيصرف عليهم برضه، وهو كان فين طول السنين اللى فات، لما كنت فى عز المشكلات ومستنية حد من أهلى يقف معايا”.

وبعدها كشف محمد شعبان والد المطربة المصرية بوسي عن انتهاء الخلاف بينه وبين ابنته التي تكفلت بعلاجه.

يمكنكم الآن متابعة آخر أخبار النجوم عبر تويتر «نورت»

ولمشاهدة أجمل صور المشاهير زوروا إنستغرام «نورت»

ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.