>

صدمة كبيرة فُجع بها الوسط ال​إعلام​ي السعودي لوفاة مقدم البرامج السعودي الشاب ​”علي حكمي”​ إثر غرقه في مياة البحر الأحمر في منطقة “جازان” ، في حادثة صادمة لأصدقائه ولكل من يعرفه، وحتى الآن لم تُعرف بعد تفاصيل هذه الحادثة ولم يُصدر أي بيان توضيحى .

وقال إعلاميون سعوديون وأصدقاء للراحل على مواقع التواصل، أن الحكمي لقي مصرعه مساء يوم الجمعة الموافق 5/6/2020 غرقاً في البحر ، ونعي كثير من زملاء الشاب العشريني الراحل الذي فاجأ متابعيه بوفاته بعد أن ظل حتى قبل وفاته بساعات قليلة متفاعلاً علي حساباته بمواقع التواصل الإجتماعي .

الإعلامي السعودي “علي حكمي”

يُذكر أن آخر ما قام بنشره الإعلامى الشاب علي حكمي، صوراً ومقاطع فيديو قصيرة قام بتصويرها أثناء توجهه إلى جازان وقال فيها إن لديه قناعة تامة بأن الذي يساعد الناس، يسخر له الله من يساعده، مبيناً أن الخير عبارة عن دائرة تدور وترجع لك، إمتثالاً للآية الكريمة “فمن يعمل مثقال ذرة خيراً يره”، كما دعا الحكمى متابعيه إلى الدعاء بالخير وتمنيه للآخرين .

وكتب الحكمى في آخر منشوراته التي بثها قبل وفاته بلحظات “سنرحل يوماً دون وداع سنترك خلفنا كل ما نريد، وما لا نريد.. ذلك هو الرحيل البعيد.. اللهم ارزقنا حسن الحياة وحسن الرحيل وارزقنا بمن يدعو لنا بعد الموت” .



ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *