>

توفي الفنان المصري جورج سيدهم، أحد نجوم فرقة ثلاثي أضواء المسرح، والتي ضمت أيضًا الفنان المصري سمير غانم، والفنان الراحل الضيف أحمد، عن عمر يناهز 82 عامًا.

ونقلت مصادر إعلامية مصرية عن نقيب الممثلين أشرف زكي، قوله إن الفنان الراحل كان يخضع للعلاج إثر وعكة صحية ألمت به في أحد مستشفيات مصر الجديدة.

 

وأعرب أشرف زكي عن حزنه الشديد لرحيل الفنان جورج سيدهم، الذي أثرى الوسط الفني بالعديد من الأعمال الخالدة.

ولفت إلى أن الفنان الراحل تحمل بصبر رحلة مرض دامت لسنوات، وقال “الوسط الفني فقد قامة كبيرة برحيل جورج سيدهم”.

نورث سامي

كاتب ومحرر في موقع جريدة نورت

شارك برأيك

‫11 تعليق

  1. حرير انتي انسانة مثقفة لاتجادلي متخلفة حاقدة مثل سلطانة دايما تعليقاتها دل على جهل واضح تحياتي حرير

  2. و هل تظمنين الثبات على الحق و عدم الفتنة عند مماتك يا حرير؟؟
    نسأل الله العفو والعافية و الثبات على الحق.

  3. الحمد لله، والصلاة والسلام على رسول الله، وعلى آله، وصحبه، أما بعد:

    فإن الترحم على الكافر والصلاة عليه من المحرمات المجمع عليها، ومن الاعتداء في الدعاء: لقوله تعالى: مَا كَانَ لِلنَّبِيِّ وَالَّذِينَ آمَنُوا أَنْ يَسْتَغْفِرُوا لِلْمُشْرِكِينَ وَلَوْ كَانُوا أُولِي قُرْبَى مِنْ بَعْدِ مَا تَبَيَّنَ لَهُمْ أَنَّهُمْ أَصْحَابُ الْجَحِيمِ {التوبة:113}.
    !!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!
    منقول

  4. تاريخيا في ظل الحضارة الاسلامية كان يطلق تسمية اهل الكتاب او اهل الذمة على اليهود والنصارى وأهل الديانات السماوية ، رغم عدم إيمانهم بنبوة خاتم الانبياء محمد عليه واله أفضل الصلاة والسلام، ولم تستعمل كلمة مشركين لوصفهم، فللمشركين احكام خاصة وتعامل معين تفرضه الشريعة الاسلامية، شتان ما بينه وبين التعامل مع اهل الكتاب، فعادة الإسلام يؤلف ولا ينفر، ويحفظ للأقليات حقوقها، فها هو امير المؤمنين علي عليه السلام، يجد نصراني يسأل الناس في شوراع الكوفة ، فقال لاصحابه ماهذا؟ فقالوا له يا امير المؤمنين انه كتابي من اهل الذمة! فغضب الامام عليه السلام، وقال لهم بما معناه استعملتموه حتى كبر ثم اهملتموه ؟؟ اصرفوا له من بيت مال المسلمين!!! ومرة اخرى عندما غزى جند معاوية الأنبار، وسرقوا ذهب نساء يهوديات او نصرانيات وهن يتوسلن بهم ان يتركوهم ! فيغضب الامام سلام الله عليه ويوبخ أصحابه ويقول لهم: لو ان امرأ مسلما مات من بعد هذا أسفا ما كان به ملوما بل كان عندي به جديراً، فيا عجبا عجبا والله يميت القلب ويجلب الهم ……… هكذا كان يتعامل مع مع اهل الكتاب، ولم تظهر تسمية المشركين ووصفهم بها الا في مراحل متأخرة خاصة في زمن ابن تيمية شيخ الوهابية، الذي لم يكتفي برمي اهل الكتاب بالشرك الصريح والتكفير العلني انما رمى به كثير من فرق المسلمين !! رغم انه المجسم و المشبه الأكبر في تاريخنا الإسلامي ، يال عار من اعتنق مذهبه، فلا مشاحشة في الاصطلاحات ولا يتوجب علينا وصف اهل الكتاب بانهم مشركين كفرة وهم يعيشون بيننا، فهل كبيرة على البعض ان يقول فلان مسيحي او كتابي مات وانتهى دون ان يزيد.

  5. هههههههههههههههههههههههههه
    بيقلك الوهابية صاروا صبح وليل يدعوا : اللهم ارحم الكفار وقويهم وأعينهم ووفقهم يخترعوا دواء للكورونا هههههههههههههههههههههههههه ، وصاروا يدعوا للشيعة أيضا ، وناذرين يزوروا ابو لؤلؤة المجوسي إذا اكتشف الفرس المجوس دواء للكورونا ، قال وهابية قال هههههههههههههههههههههههههههه تركوا الحرمين لا صلاة ولا عمرة ولا حاجة حتى ما تطوع منهم شي الف واحد يصلي هناك !! وخايفين موت هههههههههههههههههههههه

  6. الله من يفصل ويحكم على الناس من هو الكافر ومن هو المشرك ومن هو المنافق ومن هو العاصي ومن هو الضال وما هي صفاتهم جميعا …..كلها مسميات مذكورة في دستور المسلمين ( القرآن الكريم )
    .القرآن يعلمنا …ويرشدنا الى الطريق الصحيح وكيف نسير عليه ونثبت
    .
    .
    صفة الكافر تختلف عن صفة المشرك
    فالأول جاحد وناكر لله وناكر لأحكامه ولايعترف بالصلاة أو الصوم أو أي من العبادات

    والثاني يؤمن بالله ولكن يشرك معه في حكمه أخرون أي أنه نفى صفة التوحيد لله

    ورغم الأختلاف ..إلا أن عقابهم واحد في الآخرة
    .
    .
    وآهل الكتاب لو كانوا اتبعوا الأنجيل أو التوارة كما أنزلها الله …ولم يتم تحريفها … لكانوا من أصحاب الجنة
    .
    ولكن أشركوا بالله …وقالوا له صاحبة وولد
    وحفوا الأيات التي تأمرهم أن يؤمنوا بخاتم الأنبياء رسول الله ( محمد عليه الصلاة والسلام ) بسبب العند والكبرياء ..والخوف على فقدان مراكزهم وسلطانهم ونفوذهم

    .
    ورغم ذلك أمرنا الله في القرآن أن نبرهم ونقسط إليهم ونأكل من طعامهم
    طالما لايحاربونا أو يسعوا أن يخرجونا من أرضنا
    .
    نحن نؤمن بجميع الرسل والأديان والكتب كلها من عند إله واحد
    ولهذا فسوف نكون شهداء عليهم يوم القيامة
    .
    أخيرا
    .
    ليس بيننا وبين النصارى عداوة أو حرب
    ولهذا
    بالنسبة للفنان جورج سيدهم
    من الواجب أن نعزي ونواسي أهله ونمد يد المساعدة مادياً ( إذا كان الفقيد فقير )
    وحسابه عند الله يحكم في أمره

    .
    علينا أن ننشغل بأنفسنا ..ونستعد ليوم لابد أن يمر علينا جميعا
    نكون فيه تحت التراب

    فماذا أعددنا لذلك
    .
    الجميع يعلم أنه خلقنا الله جميعا من أجل عبادته وحده
    ( لنبلوكم أيكم أحسن عملا )
    .
    ولقد أمرنا الله بالنصيحة الطيبة والموعظة الحسنة لمن حولنا
    وعندما ننصح لأحد فهو نابع من محبة وخوفاً عليه من أن يقع في حفرة النار
    وليس هناك إجبار …بل بالمعروف والكلمة الحسنة الطيبة

ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *