توفي اليوم الأحد والد الفنانة ” بوسي ” الحاج ” محمد شعبان ” متأثرا بأراض الشيخوخة التي كان يعاني منها .

وكان من المقرر أن يجري الفقيد عملية جراحية يوم الأربعاء المقبل إلا أن القدر لم يمهله ووافته المنية في ساعة مبكرة من صباح اليوم وفقا لما أعلنه جيرانه .

فيما تجاهلت الفنانة بوسي خبر وفاة والدها فلم تعلن عنه أو تعلق عليه وتم دفن الحاج محمد شعبان بمقابر الأسرة في غياب ‏إبنته بسبب الأزمات والمشكلات المستمرة بينهما .

شارك برأيك

تعليق واحد

  1. لا حول ولا قوة الا بالله
    في اهل عاقين كما الاولاد
    وفي اهل بقربوا المية عام ولما بموتوا اولادهم بيبكوا عليهم وعلى فقدانهم وكأن عمرهم ٢٠ عاماً…
    اللهم ارحم والدي وكل أب تعب وشقى وحاول بناء مستقل او حياة كريمة ولم يجد نتيجة ،وكل أب ربى وأطعم آمين.

ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.