>

بعد حوالى الـ21 عاماً على مقتل ​الأميرة ديانا​ في حادث السير الشهير برفقة حبيبها رجل الأعمال دودي الفايد، لاتزال أسرار هذه الفاجعة غامضة إلى اليوم، إضافة إلى الكثير من الأخبار التي تنتشر بين الفترة والأخرى.

ومؤخراً نشرت مجلة “US WEEKLY” تقريرا جديدا تتحدث فيه عن أن ​الأمير ويليام​ يحاول إزاحة والده الامير تشارلز عن العرش، وذلك بدافع الإنتقام بعد أن تأكد من تورط الأخير في مقتل الأميرة ديانا، حيث ظهرت أدلة جديدة تتحدث عن قيام الأمير تشارلز بتدبير حادث السير الذي أودى بحياتها وحياة الفايد.

إلا أنه تم نفي هذه الأخبار، وذلك نقلاً عن مصدر في القصر المكلي، وقيل إنه ليس هناك من أي أدلة جديدة تتعلق بتورط الأمير تشارلز في الحادثة، ومحاولة إبنه الأمير ويليام الإنتقام منه.




ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *