>

اعترفت المعلّمة فاليري ميشيل فالفو البالغة من العمر 38 عامًا بأنّها مارست الجنس مع أحد تلاميذها المراهقين بعد شربه الكحول وتعاطيه المخدرّات في منزلها في فلوريدا.

وقد ألقي القبض عليها واتُّهمت بالقيام بعلاقة جنسيّة غير قانونيّة مع قاصر وتوريطه بأعمال منحرفة.

واعترفت المعلّمة بالتهم التي نسبت إليها، كاشفة عن أنّها مارست الجنس مع التلميذ البالغ من العمر 17 عامًا 5 مرّات على الأقل وهو لم يمانع ذلك.

وأكّد التلميذ أنّ ذلك حصل بموافقته. لكن الشرطة رأت أنّ ولدًا بعمره عاجز عن اتّخاذ القرارت الصحيحة.

هذا وأقر كل من فالفو والتلميذ أنّهما دخنا الحشيش وشربا الكحول معًا.



شارك برأيك

تعليق واحد

  1. هل هذه تعاليم الدين المسيحي يا من تُهاجمون الدين الإسلامي ؟؟!!
    !!

ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *