>

أقام مجلس العلاقات الأمريكية الإسلامية دعوى قضائية ضد وشكوى ضد الخطوط الجوية الكنديةآير كندا ” بإسم فتاة مسلمة على واقع تعرضها للإجبار على خلع حجابها أمام ركاب طائرة متجهة إلى سان فرانسيسكو .

تعود الواقعة إلى شهر أغسطس الماضي عندما تعرضت فتاة تدعى ” فاطمة عبد الرحمن ” والتي تبلغ من العمر 13 عاما وهي لاعبة إسكواش أمريكية إلى الإجبار على خلع الحجاب أمام ركاب الطائرة التي كانت تستقلها على الرغم من إتمامها الفحص الأمني على البوابات ورفض طلبها بخلع الحجاب في غرفة أو مكان خاص .

وتحدث ” أحمد رفيقي ” منسق الخدمات القانونية والحقوق المدنية في فرع المجلس بسان فرانسيسكو عن قلقه من أن يواجه المسلمون الذين يسافرون على الخطوط الجوية الكندية معاملة مماثلة إذا لم يتم توضيح طبيعة سياسات وإجراءات الشركة .

كما طالب رفيقي بأن تقدم الخطوط الكندية اعتذارا صادقا لعائلة الفتاة فاطمة .

وترغب عائلة الفتاة في اعتذارمكتوب من شركة الطيران الكندية رافضة الاعتراف بالتوضيح الذي نشرته ” آيركندا ” على موقع  ” تويتر ” تعليقا على شكوتها .

وأبدى محامي الفتاة إنه على استعداد للتفاوض مع الشركة الكندية بهدف الوصول إلى تسوية لتجنب معركة قانونية .

شارك برأيك

تعليق واحد

  1. غريبة! عادةً ما عدنا هذا الشئ في كندا بل بالعكس توجد حرية واحترام لجميع الأديان.

ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *