أثار الإعلامي ” يوسف الحسيني ” حالة من الجدل خلال ظهوره يوم الأحد الماضي في برنامج التاسعة المذاع على القناة الأولى المصرية حيث أعلن على الهواء مباشرة عن إحتمالية إصابته بنسبة كبيرة بمتحور أوميكرون ” .

فقال يوسف الحسيني : ” بدون قلق .. غالبًا أنا مُصاب بأوميكرون .. ولكن هذه ليست الأزمة ولكن الأزمة أنني لم أستطع الحضور أمس ” .. في إشارة منه إلى عدم تمكنه من حضور جنازة الإعلامي الراحل ” وائل الإبراشي ” .

وتابع كاشفا عن سبب تقديمه للحلقة : ” أنا جاي النهاردة مخصوص عشان لازم يبقى في تأبين للأستاذ وائل الإبراشي من جوة الاستوديو اللي هو بدأ فيه هذا البرنامج ويارب نقدر نوفيه ولو جزء من حقه ” .

وهو الأمر الذي أثار غضب المتابعين على مواقع التواصل الاجتماعي الذين استنكروا ظهوره على الشاشة مع إحتمالية إصابته بالفيروس ونقله لأشخاص آخرين .. وطالب البعض بمحاسبته وأن يتقدم بالاعتذار على ذلك .

وعلقت الدكتورة ” منى الحديدي ” عضو المجلس الأعلى لتنظيم الإعلام على تلك الواقعة في مداخلة هاتفية مع برنامج “كلام هوانم” عبر قناة الحدث اليوم والتي استنكرت من خلالها تصرف الإعلامي يوسف الحسيني مؤكدة على أن كل إعلامي تقع عليه مسئولية أمام المشاهد .

وتابعت : ” مش معقول أقول أنا بيتهيألي إن عندي كذا أو متأكد إن عندي كذا ورغم كده جيت لأن ده ممكن ينقل رسالة للناس البسيطة إن الواحد لو شاكك أو عنده ممكن يخالط اللي حواليه .. ده تصرف غير مسئول وغير مهني ” .

وأضافت أن الإعلاميين يعدوا نماذج قدوة ومؤثرين في كل من يراهم أو يستمع إليهم .. وأن للإعلام دور هام جدا في التوعية وتشجيع الناس على الالتزام بالإجراءات الاحترازية .

كما أشارت الدكتورة مني الحديدي إلى أن هناك بدائل للإعلامي يوسف الحسيني عن ظهوره على الهواء ومخالطة فريق العمل بأنه كان يمكن تقديم الحلقة عبر تطبيق “زووم” أو إلغاء الحلقة وتأجيلها .

ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.