الشروق الجزائرية- يقوم إمام جزائري خلال صلاة التراويح بترويع المصلين، حيث يلتفت إليهم أو يشير بيده عند تلاوة آيات الوعيد أو التهديد، ما أدى إلى هروب المصلين من مسجده.”

وقالت الصحيفة إن الإمام كان يقوم بتأدية صلاة التراويح بشكل عادي ومن خلفه المصلين يتابعون سجداته وركعاته، لكنه عند تلاوته لكل آية من آيات الوعيد أو التهديد يتلفت خلفه ناحية المصلين ويشير بيده إليهم وكأنه يهددهم أو يزجرهم أو يتوعدهم وهو يتلو الآية التي تتضمن الوعيد أو التهديد أو الترغيب مثل آية “إن عذاب ربك لشديد”، علما أنه كان في كل مرة يغير اتجاه التفاته مرة على جهة اليمنى ومرة على جهة اليسار.mosquee

وحسب بعض المصلين الذين كانوا في الصف الأول فإنه في البداية أرهبهم هذا الامر، خاصة وأنهم كانوا غارقين في الخشوع، بينما آخرون غرقوا في نوبات هيستيرية من الضحك جعلت بعضهم ينسحب.

وأضافت الصحيفة أن أعداد المصلين المنسحبين بدأت تتزايد، إلى أن أصبح المسجد شبه خاو علما أن الكثير منهم قرروا عدم الصلاة خلفه في التراويح، بعدما باتوا لا يستطيعون تمالك أنفسهم من الضحك الأمر الذي جعل بعضهم يقول ان ذلك مقلبا من مقالب الكاميرا الخفية، وذلك في تعليق تهكمي ساخر على هذا الامام.

شارك برأيك

‫5 تعليقات

  1. ههههههههههههههههههههه سخفت بالضحك ههههههههههه الدموع في عينيا ههههههههه طريفة حلوة ….. ههههههههههه معذورين لي ضحكوا …. و كان يتوعدهم و هو يلتفت تارة إلى اليمين و تارة إلى الشمال هههههههههههه ناوي عالكل هههههههههههههههههه

  2. أليس الإمام عندما يتلو القرآن الكريم و هو يؤم الناس المفروض يكون واقف مستقيما و لا ينظر وراءه و يكون خاشعا لله؟؟ أول مرة أسمع عن شخص يصلي و يلتفت وراءه !!!! الترهيب و التهديد و التخويف حتى في الصلاة التي من المفروض أن تكون راحة نفسية و اطمئنان للمؤمن و ليس العكس..!!

  3. متأكدين انه هذا شيخ !
    الشيخ اخدته الحماسة زيادة حبتين …المفروض الذي يصلي لا يحرك حتى عينيه عن مكان السجود فكيف اذا عم يحرك جسمه ويلتفت للوراء ويحرك يديه
    وبعدين يا شيخ الحديث بيقول بشروا ولا تنفروا وانت شكلك هربت كل المصلين !

ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.