الصفحة الرئيسية منوعات ابراهيم عيسى يثير الجدل: “لا تصدقوا وعاظ التطرف والتسلف أن كورنا غضب...

ابراهيم عيسى يثير الجدل: “لا تصدقوا وعاظ التطرف والتسلف أن كورنا غضب وعقوبة من الله”

بواسطة -
0 259
ابراهيم عيسى

أثار الكاتب الصحفي والاعلامي المصري إبراهيم عيسى الجدل بتذكيره بطاعون عمواس في عهد الخليفة عمر بن الخطاب وتأكيده بأن الوباء ليس عقابا من الله.

وقال ابراهيم عيسى في تغريدة عبر حسابه على تويتر: “طاعون عمواس أصاب المسلمين في عهد الخليفة ( العادل ) عمر بن الخطاب ومات بسببه ثلاثون ألفا من المسلمين في بلاد الشام ومنهم كبار الصحابة مثل أبي عبيدة الجراح ومعاذ بن جبل فأرجوكم لا تصدقوا وعاظ التطرف والتسلف أن كورنا غضب وعقوبة من الله. فهل كان الله يعاقب بن الخطاب وبن الجراح ؟”.

وقد اثارت تغريدة ابراهيم عيسى جدلا على موقع تويتر، حيث كتب أيمن عزام، المذيع في قناة الجزيرة، قائلا: “لو أنّك تقرأ في الدين دون انتقائية تسعى بها فقط لمعرفة و ترويج ما يتسق مع دين ملكك وحاكمك و سلطانك و رئيسك لوضعت أيضاً في ميزان مفهوم تلك المعادلة قول الرسول الكريم لصحبه الكرام (أنَّه كانَ عَذَابًا يَبْعَثُهُ اللَّهُ علَى مَن يَشَاءُ، فَجَعَلَهُ اللَّهُ رَحْمَةً لِلْمُؤْمِنِينَ)”.

فيما قال سامح الخيلي: “نؤمن بأنه مرض جعله الله سبحانه وتعالى بلاءً للمؤمنين والكافرين على حد سواء، على أنه للمؤمنين رحمة،ولمن سواهم عذاب ونقمة، عن عائشة أنها سألت رسول الله صلى الله عليه وسلم- عن الطاعون،فقال عليه الصلاة والسلام(إنه كان عذابا يبعثه الله على من يشاء،فجعله الله رحمة للمؤمنين)رواه البخاري”.

 

لا يوجد تعليقات

ماذا تقول أنت؟

الرجاء, التأكد من الأطلاع على قواعد الكتابة في نورت قبل نشر تعليقك.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.