>

بين ليلة وضحاها تداولت كبريات القنوات الإعلامية والصحف العالمية اسم “رامي القاضي”، وتواصلت معه مختلف وسائل الإعلام عبر حسابه في “تويتر”، طالبين منه الظهور على قنواتهم الإعلامية للإدلاء بتصريحات لها ولعدد من الصحف العالمية.

رامي القاضي” هو منتج في مجموعة قنوات “أم بي سي”، صادف وجوده قريبًا من مكان اشتعال برج الشعلة في دبي، وقام بالتقاط أولى الصور للحريق الذي وقع في الساعة ١:٤٧ فجر اليوم، وألحق أضرارًا بعشرين طابقًا في البرج، وقام بنشرها على صفحته في “تويتر”.

وبعد لحظات جاءته رسالة عبر” تويتر” من إحدى الصحفيات في مجموعة ” NBC ” الإعلامية وشبكة ” “CNN تطلب منه التصريح لهم باستخدام الصور التي التقطها للبرج، ثم جاءته عدة طلبات من شبكة ” ABC news ” وصحيفة “التلغراف” البريطانية وكذلك صحيفة “الديلي ميرور”.

وبثت قناة” CNN” مقطعًا من الفيديو الذي التقطه “رامي” للبرج، ووضعت اسمه في أعلى شاشتها كحق له في ملكيته للفيديو، كما طلبت منه شبكة “بي بي سي” الظهور على أحد برامجها والحديث عن ما حدث في حريق البرج.

وفي الجانب الآخر نشرت عددًا من وسائل الإعلام العربية والخدمات الإخبارية صورًا التقطها “رامي” للبرج، ولم تشر إلى أي مصدر، إنما ذكرت أنها التقطتها من مواقع التواصل الاجتماعي.



ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *