>

رغم التكتم الشديد والسرية التامة التي تحيط بتحركاته وأموره الخاصة إلا أن المقربين من أسرة الرئيس المصري الأسبق حسني مبارك، أكدوا الخبر، وهو قدوم مولود جديد لجمال مبارك نجل الرئيس المصري المتواجد حالياً في السجن على ذمة قضية القصور الرئاسية.

الصفحات المؤيدة للرئيس الأسبق على مواقع التواصل الاجتماعى “الفيسبوك”، احتفلت بحفيده الجديد، لكن مصدراً مقرباًَ من جمال نفسه رفض الحديث لـ”العربية.نت” عن الأمر باعتباره أمرا عائليا وخاصا بنجل الرئيس، قائلاً إنه يجب أن يتم إعلانه عن طريق الأسرة نفسها. فيما أكد مصدر آخر الخبر وقال إن خديجة الجمال زوجة جمال رزقت بمولود جديد وأن الرئيس الأسبق أعرب عن سعادته البالغة فور إبلاغه به ودعا لنجله جمال بالخروج من محبسه.

عدد كبير من أنصار الرئيس الأسبق قرروا الاحتفال بمولود جمال مبارك أمام مستشفى المعادي لمشاركة مبارك فرحته وإقامة احتفالية بتلك المناسبة، بينما طالب البعض منهم إطلاق اسم “محمد” على المولود الجديد على اسم جده الرئيس الأسبق محمد حسني مبارك وتخليدا لحفيده محمد علاء مبارك الذي توفي في العام 2009.

مصادر مطلعة أكدت أن سوزان مبارك زوجة الرئيس الأسبق والتي ترافقه باستمرار بمستشفى المعادي أحضرت المولود الجديد لمبارك بالمستشفى لرؤية حفيده الثاني وكان سعيدا جدا بذلك.

يذكر أن جمال مبارك متزوج من خديجة الجمال ابنة رجل الأعمال محمود الجمال منذ عام 2007 وله ابنة منها “فريدة”، وخرج جمال من السجن برفقة شقيقه علاء في شهر يناير الماضي لانتهاء مدة حبسهما الاحتياطي في قضية القصور الرئاسية وقضيا فترة خارج السجن قرابة الشهرين قبل أن يتم الحكم عليهما في نفس تلك القضية بالسجن 4 سنوات ولمبارك بالسجن ثلاث سنوات ويتم إعادتهما مرة أخرى للسجن.

يشار إلى أن محكمة النقض ستنظر السبت القادم الاستشكال المقدم من جمال وعلاء مبارك لوقف تنفيذ حبسهما في القضية بعد قضائهما فترة العقوبة.



ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *