>

يتنامى قلق في الجزائر من تزايد وتيرة زواج الصينيين بالجزائريات عن طريق “الزواج العرفي”، بحسب ما نقل موقع “سكاي نيوز” عن موقع “آخر ساعة” الجزائري.

وقال الموقع إن هذه الزيجات باتت تثير قلقاً أمنياً وسط مخاوف من انعكاسها على تماسك المجتمع وثقافته.

ونقل عن سيدة جزائرية قولها إنها تزوجت برجل صيني قبل أربع سنوات عن طريق عقد عرفي وأنجبت منه ثلاثة أطفال، لكن مشكلتها بدأت يوم رفضت السلطات تسجيلهم. واضطرت السيدة إلى رفع ثلاث قضايا في المحكمة قبل أن تنتزع حكماً لصالحها يقر نسب أبنائها إلى والدهم الصيني الذي اعتنق الإسلام.

في غضون ذلك، تعرضت قضيتان مماثلتان للرفض أمام المحكمة واستند القضاء في قراره عدم وجود عقد الزواج وعدم كفاية محضر اعتناق الإسلام.



شارك برأيك

تعليق واحد

ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *