>

نشرت الإعلامية المصرية ” ريهام سعيد ” صورة لها عبر حسابها على موقع الصور والفيديوهات ” إنستجرام ” من طفولتها والتي يرجع تاريخها منذ 35 عاما مضت .

وظهرت ريهام سعيد في الصورة برفقة والدها وهي تحمل طائرا وكتبت في تعليقها عليها عن الانتقادات والهجوم الذي تعرضت له مؤخرا عقب إذاعة حلقة ” صيد الثعالب ” في برنامجها صبايا الخير .

فقالت : ” الصورة دي من ٣٥ سنة في إنجلترا .. إحنا اتربينا علي حسن معاملة الحيوانات والبشر .. أبويا وأمي للأسف ربوني أنا وأختي علي الرحمة والطيبة والأدب وبقول للأسف لإن أنا وأختي ياما اتعرضنا ووقعنا في مشاكل بسبب الطيبة والأدب والجدعنة وأي حد اتعامل معانا عارف كده .. سكت كتير بس مش قادرة ” .

وتابعت : ” طبيعي لما تكون حد مشهور إنك تتعرض للانتقاد أو تتفهم غلط لإن محدش يعرفك شخصيا وطبيعي إنك تعتذر لجمهورك لإن هو اللي عملك وفضله عليك بعد ربنا حتي لو مش غلطان .. الصادم في الموضوع الناس اللي تعرفني وتعر فني كويس .. عارفة بيتي وأهلي وتربيتي وشخصيتي أصحابي وقرايبي وحتي زملا ” .

وأضافت : ” علي سبيل المثال في ست بيني وبينها مش هقول صداقة لكن علي الأقل معرفة وعيش وملح من أكتر من عشرين سنة .. الست دي حطت بوست تهاجمني في أزمة حلقة الحيوانات البرية مع إنها كان ممكن تكلمني في التليفون تعاتبني أو حتي تشتمني لو شايفاني غلطانة .. البوست بيتحط من الغريب عشان يوصل صوته أو عشان يضرني إنتي حطيتي بوست ليه ؟ إنتي والزملا اللي تعرفني شخصيا ” .

واستكملت ريهام سعيد : ” الست دي جوزها عنده عربية كبدة بيبيع ساندوتشات أنا قصدي إنه بيبيع لحمة يعني بتتدبح مش نباتيين هي وجوزها عشان تاخد صف التعلب وتبيعني خصوصا إنها حطت البوست وهي ماشفتش حاجة ولا فاهمة حاجة .. هتقولوا الدبح حلال وصيد الحيوانات البرية حلال وبعدين إحنا مش بنتكلم في حلال وحرام دي بتقول إن روح التعلب هتختصمني يوم القيامة مع إن التعلب مماتش ولا حصل له أي حاجة غير ان من ٦٠ سنه الصيادين مش أنا بيصطادوا التعلب بإنهم بيقفلوا الحديدة علي رجليه زي ما بتصطاد الفار والمصيدة بتقفل علي ديله هل ده تعذيب ؟ ما علينا ” .

واستطردت : ” الست دي عارفة إني تقريبا بقالي ٤ سنين مش بشتغل وشافتني بعد ٥٠ يوم سجن وأنا مهلهلة وبحاول أقف علي رجلي .. الست دي عارفة إن عندي مسئوليات مادية رهيبة وتعرف إن البيت اللي حوشنا عشانه ١٥ سنة من شغلي رجعته الشركة اللي هي بتشتغل فيها عشان معرفتش أكمل اقساطه .. ايوه أهلي ميسورين الحال لكن أنا بحب اعتمد علي نفسي ” .

واختتمت حديثها قائلة : ” الست دي تعرف إني بعد سنة وقف بستجمع كل قوتي عشان أقف علي رجلي المرة العاشرة عشان مضيعش ١٨ سنة اتبني من خلالهم كيان وعارفة أد إيه أنا اتظلمت وعارفة أد إيه بحب الناس والخير وعملت إيه في حياتي وضحيت بإيه عشان اسعد غيري .. الست دي صعب عليها التعلب في صورة مفبركة ومصعبش عليها ولادي اللي تعرفهم كويس لو شغلي وقف أو حتي شافوا البوست .. صعب عليها التعلب اللي أنا متأكدة إنه لو عض بنتها أو موتها هتقتله ” .



ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *