>

العربية.نت- اكتشف فريق من الباحثين مومياء مصرية محفوظة بشكل ممتاز مع دماغ سليم وكامل، لكن بدون قلب. وبحسب الدراسات، فإنه من المرجح أن تكون المرأة توفيت قبل نحو 1700 سنة، في وقت كانت مصر تحت الحكم الروماني. ولا شيء يدل على اسم المومياء، غير أن الأكيد أنها ماتت بين سن الـ 30 والـ 50 سنة. وأثبتت الفحوص أنها مثل الكثير من المصريين آنذاك، كانت تعاني من مشاكل رهيبة في الأسنان ما جعلها تفقد الكثير منها.

ومن المعروف أن شعائر التحنيط كانت قد بدأت تختفي تدريجياً في هذه الحقبة الزمنية مع الانتشار الكبير للديانة المسيحية، لكن الواضح أن عائلة المرأة تمسكت بالمعتقدات والتقاليد القديمة.

أما عملية التحنيط فتمت بدقة بالغة، حيث إن الأعضاء الداخلية فرغت وانتزع القلب أيضاً، بما أنه من الأعضاء المهمة عند المصريين، بحيث يقاس وزن قلب الميت بالنسبة لريشة الحق لدى الإلهة ماعت، لمعرفة ما فعله الميت من أعمال صالحة ومستقيمة في حياته.

يذكر أن المومياء، موجودة الآن في متحف ريدباث في جامعة ماكجيل في مونتريال.



شارك برأيك

‫9 تعليقات

  1. يا ولاد الكلب لماذا في مونتريال بدل مصر و لماذا التهاون يا مصريين

  2. مالفائدة من الاحتفاظ بجثث …
    اين الاستفادة منها مثلا ..؟؟؟؟

  3. سيرينا
    جدود المصريين اي الفراعنة يُنسب اليهم تحنيط الجثث اي تفريغها من الأعضاء الداخلية و معالجتها بطرق خاصة لا زالت مجهولة حتى اليوم و ذلك لقناعتهم بالبعث ( على الأرض ) و عودة الروح أكيدة للجسد بعد الحساب لذلك طلب الإغنياء منهم ان يحنطوه بعد الموت و على عادتهم يضعون بعض الأواني التي قد يحتاجها الميت إثر إنبعاثه من الموت

  4. “بحيث يقاس وزن قلب الميت بالنسبة لريشة الحق لدى الإلهة ماعت، لمعرفة ما فعله الميت من أعمال صالحة ومستقيمة في حياته”……………………………………………….الفراعنة (ليس الجميع) كانوا قوك كفر و شرك ووثنيات و لهذا بعث الله لهم رسلا لهدايتهم لطريق الحق و منهم سيدنا يوسف الصديق و سيدنا موسى عليهما السلام..!!
    صحيح أنهم – بالقياس مع زمنهم- كانوا متحضرين و سباقين للكثير من الامور و لكن بالمقابل انتشرت لديهم الكثير من الاعتقادات الشركية و خصوصا تحنيط الميت و دفنه بتابوث مع ذهبه و مجوهراته و ملابسه الغالية و طعامه لأن الموت في اعتقادهم هو “رحلة” إلى الغرب لبدء حياة آخرى!!
    ** لكن تعجبني كثيرا التماثيل الفرعونية و الزي الفرعوني و على رأسهم حبيب ئــلبي أبو الهول 🙂 ..
    أبو الهول تحس بيه راجل محترم نفسه و راكز و وقور… كل يوم السائحات الاجنبيات الشقراوات و حتى السمراوات يحوموا حوله و بياخذوا صور معاه و هو عمره ما رفع عينه في واحدة فيهم.. راجل محترم نفسه بجد من 7000 سنة ههههههههههههاي

  5. للاسف بلدان اكبر الحضارات الانسانية تعاني اليوم الويلات … من بلاد ما بين النهرين الى مصر الى اليمن … ان شاء الله تنقشع الغيوم وتعود منارات من جديد

    بونسوار للجميع

  6. يا جهلاء اتقفوا شوي قال شو فائدة المومياء ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟حتى الطفل تسألوه يجاوب
    الفراعنة لا تؤمن بالموت ففي اعتقادهم ان النفس لا تموت و ترجع تعيش من تاني
    لأجل ذلك ابتكروا التحنيط الي يحافظ على الجسم من التحلل ……
    جوابي للماتعرفش ليش التحنيط .

  7. امممممممم مومياء بدماغ ومن غير قلب!!!!!!!
    اكيد كان فرعون حاكم………

ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *