>

برر الشيخ المصري صبري فؤاد روايته عن أن رجل دعا على السيسي في الحرم فشل الله لسانه بقوله أن المنطقة التي ذكر بها هذه الرواية فيها الكثير من المتعاطفين مع الاخوان.

https://www.youtube.com/watch?v=dGBVJHlHIWM

وقال الشيخ صبري، في لقاء مع الاعلامي وائل الابراشي على قناة دريم، أن “المنطقة التي ذكرت بها هذه الخطبة فيها عدد لا يعلمه الا الله من محبي الاخوان الذين يدعون ليلا نهارا على الرئيس” واعتبر الشيخ أن هذه الرواية تشكل رادعا للناس وعندما يسمعون هكذا كلام من شيخ يحبونه ويقدرونه يكون رادعا لهم، حسب قوله.

وكان صبري قد روى من على منبر أحد المساجد،في خطبة الجمعة، قائلًا: “رجل كان يدعو على السيسي في سجوده، هذا الرجل لا أعرفه ولم أقابله ولا أعرف أين بلده، ذهب ليعتمر وقال عندما أذهب إلى بيت الله الحرام سأدعو على السيسي أن ينتقم الله منه” .. قال لي هذا الكلام لأفسر له ما حدث.

وأضاف: “قال الرجل: فلما ذهبت إلى الحرم.. قلت والله لأصومن وأعتكفن كي أدعو على هذا الرجل .. كنت أذهب قبيل الفجر فأطوف بالكعبة ثم أصلي الفجر، فانتظر في الحرم حتى الشروق، ثم أصلي الضحى، ثم أدعو ما قدر الله لي، ثم أذهب إلى الفندق فأنام قليلًا، وآتي لصلاة الظهر، ثم أصلي العشاء ثم أمكث في الحرم .. كنت أدعو على الظالمين على مستوى القارات الأحياء منهم والأموات ودعوت على صدام ودعوت على بشار، ودعوت على القذافي، ولما أتيت لأدعو على السيسي شُل لساني”.

واستفاض “صبري ” في روايته قائلًا أن الرجل قال هذا الكلام، موضحًا: كنت أؤخر الدعاء عليه إلى الأخر حتى أجعله أخر الظالمين فأدعو عليه بقلب صافي، فشل لساني فلم أستطع، فقلت في نفسي ما الذي حدث، شل لساني أم أصابني خرس، ما الذي حدث”، قلت له يمكن أنت كنت خايف ولا حاجة، قال لي: “هخاف من مين، ده أنا في بيت الله رب العالمين وأنا ساجد لله، ولا يسمعني أحد إلا الله”.

وتابع االشيخ روايته التي ألقاها من على منبر أحد المساجد قائلًا: “رفعت من سجودي ثم تكلمت بكلام آخر، فانطلق لساني، فدعوت على الظالمين مرة ثانية فوجدت نفسي أتكلم، فأتيت لكي أدعو على السيسي فشُل لساني، فانتهيت من صلاتي وذهبت إلى الفندق وقلت الأيام باقية، فذهبت في الصلاة التي بعدها فأحاول فيُشل لساني، وفعلت ذلك في اليوم الثاني فلم أستطع، واليوم الثالث فلم أستطع)، ثلاثة أيام يحاول أن يدعو على الرئيس السيسي فلم يستطع.. فذهبت إلى الفندق في اليوم الثالث، بعد صلاة العشاء، وأنا في حيرة ما الذي حدث، لم يبقى إلا يوم واحد ونرحل ونسافر إلى مصر، وأنا كنت عازم على الدعاء على هذا الرجل فما الذي منعني؟ فهمت في هذه الليلة، فرأيت فيما يرى النائم، أنني نائم في غرفة الفندق، وأن الرئيس السيسي أتى يلبس ملابس بيضاء ثم سلم علىًّ واحتضني”.

وفسّر الشيخ هذا الحلم بأنه “أحلام يقظة” مدعيًا أنه كان مستيقظًا ولم يكن نائمًا لأنه قال للموجودين معه بالغرفة لماذا لا تستيقظوا وتسلموا على الرئيس.



شارك برأيك

‫12 تعليق

  1. حدث العاقل بما يعقل.
    سفهاء ملت مصر بشكل لا يطاق ، الله يعينكم يا مصريين على ما ابتليتم به من السفهاء.

  2. wallahi hada el bohtan b3inou ida ma 3malto ya misryiin thawra tashihia leli3Lam wa hatito had lhad el kharfanin min el choyoukh fa3ala misr el salaaaaaaaaam;yakdib 3ala el minbar wala kimet el safah

  3. حدث العاقل بما يعقل.
    سفهاء ملت مصر بشكل لا يطاق ، الله يعينكم يا مصريين على ما ابتليتم به من السفهاء.copie

  4. وا هذا مشى يحج يغسل ذنوبه و لا مشى يدعي على خلق الله .. مهما كانت درجة أديته لا يصح الدعاء على الشخص بالسوء ادعيله بالهداية .. هذا ان صحت الرواية .

  5. بالفيديو… شيخ يبرر روايته “أن الله شل لسان مصري نوى أن يدعو على السيسي في الحرم”
    =============
    🙂 🙂 🙂

  6. بعد فتره قصيره سيقولون السيسي صلى الله عليه وسلم , استغفر الله العظيم من كُل ذنب عظيم .
    ( بلا تشبيه )

  7. هههههه
    على اساس انه ولي من اوليا ء الله
    اذا كان كثير ممن اساؤوا لناس صالحين لم يحدث لهم شيئ
    ياخي هبال جاني غثيان من هاد القصة

  8. O_O ،،،،،
    ،،،،،،،،،
    يخرب بيت العبط ،،،
    لا تستغربون اذا امطرت يوما ما السماء حُرية و رأيت بعض المغفلين منا يحملون مظلة و يدارون رؤوسهم لها،،،،!!!
    العبيد لا يتنفسون الا عبودية !!!!

ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *