حكم على رجل في الثانية والاربعين بالسجن عشر سنوات بعدما اقدم العام 2010 على قتل سجين اخر في الزنزانة بحجة انه كان يشخر بقوة.
وقد دفعت هيئة الدفاع دونما هوادة باتجاه تبرئة موكلها مشككة بدافع القتل وسببه والذي اتى نتيجة الخنق.

وكان الضحية يخضع لعلاج طبي ويشخر كثيرا ما اثار غضب نزلاء اخرين في زنزانته في سجن فان (غرب).

وسبق للمتهم ان ادين بتهم القيادة في حالة سكر والسرقة والعنف، واعتبر الخبراء ان الرجل قد يقدم على افعال عدائية.

وقال خبير في الادمان خلال المحاكمة ان “الالام المتواصلة في الظهر والارق مع تناول مفرط للادوية، قد تكون دفعت المتهم للوقع في حالة من الاندفاع العدائي لا يتذكرها”.

الا ان محكمة الجنايات لم تقتنع بهذه الحجج. فحكمت على المتهم بالسجن عشر سنوات بعدما ادانته بتهمة العنف المتعمد.

ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *