>

 أثار عامل حلاقة في ولاية سان فرانسيسكو الصحف العالمية بمهارة جديدة امتهنها، تمثلت في رسمه صور أوجه اللاعبين على رؤوس عملائه بمجرد وضع الجوال أمامه، ومن ثم البدء في رسم صورة اللاعب.
“أستطيع رسم أي صورة تأتيني وتمثيلها في قصة شعر”؛ هكذا يقول خبير الشعر في موقعه بالإنترنت، موضحاً أنه لا يواجه أي صعوبة إطلاقاً في رسم أي صورة تواجهه.
خبير الشعر- والذي اشتهر في ولايته إبان مباريات كرة السلة بين فريقه والفريق المنافس؛ حيث كان يأتيه مشجعو الفريقين طالبين منه رسم وجوه اللاعبين على رؤوسهم قبيل كل مباراة- بدأ في العمل على كأس العالم ولاعبيه؛ مما أثار ردود أفعال واسعة في الصحف العالمية نظير ما يمتلكه من مهارة عالية وخفة يد ساهمت في رسمه صور اللاعبين على رؤوس عملائه بإتقان، وبمجرد وضع الجوال أمامه لصورة اللاعب، ومن ثم العمل عليها.

شارك برأيك

تعليق واحد

ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *