>

بعد تسع سنوات من العمل الدؤووب، انتهى خبراء بريطانيون من تصنيع سيارة فريدة تجمع بين تكنولوجيا طائرة مقاتلة وسيارة فورمولا 1 ومركبة فضائية وسرعتها تفوق سرعة الصوت.

ويستعد الخبراء حالياً لإجراء اختبارات أولية لهذه السيارة التي أطلقوا عليها إسم “بلادهاوند سوبر سونيك”، حيث سيتم إجراء أول اختبار عليها في مطار نيوكواي في كورنوال، للتثبت من كل أجزاءها قبل إطلاقها.

ويأتي هيكل السيارة الجديدة “بلادهاوند سوبر سونيك” من الخارج على شكل صاروخ، وتفوق سرعتها سرعة الصوت، حيث تصل إلى 1000 ميل/ساعة، أي حوالي 1600 كلم/ ساعة.

واستغرق فريق الخبراء 9 سنوات كاملة حتى انتهوا منها مؤخراً، ولم يتم الكشف عن تكلفتها، وهل سيتم طرحها للبيع.

ويحتاج المحرك الصاروخي للسيارة الجديدة بحسب “سكاي نيوز”، إلى 20 ثانية تقريباً حتى تصل السيارة إلى سرعتها القصوى.



ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *