>

عمدت الإعلامية إيمان الحصري، إلى إغلاق الهاتف في وجه الإعلامي إسلام بحيري، لتطاوله على الأزهر الشريف بعد أن قال: «أنا مستعد لمناظرة الأزهر كله بشيخه»، وهو ما اعتبرته الإعلامية أسلوبًا لا يليق من بحيري.

وكان الإعلامي فقد السيطرة على أعصابه خلال مداخلة له ببرنامج «90 دقيقة»، المذاع على فضائية « المحور»، وانفعل على الإعلامية إيمان الحصري، بعد أن واجهته الإعلامية بتغيبه عن مناظرة الأزهر التي اتفق عليها اليوم مع فريق إعداد البرنامج.

https://www.youtube.com/watch?v=lRSERUrh9x0



شارك برأيك

‫3 تعليقات

  1. اسلام البحيري مثقف و باحث و مجتهد و افضل بمراحل عن شيوخ الظلام يالي ما عندهم شغلة غير ترهيب البشر و ترويج مناهج ابن تيممية الارهابية العفنة, و مشان هيك بيهاجموه, لانو خطر على ‘زبوناتهم’ من البسطاء و الجهلاء, اسلام البحيري و امثاله من المتنورين فخر للامة العربية.

  2. يعني هي لو ما عاجبها حكيو ، كانت تستاذن لتنهي الاتصال ، ليش تغلق الهاتف هيك، تصرفات الفرد تعكس مدى تربيته، برأيي كل واحد مجبر على احترام الاخر ولو شو ما صار.

  3. إسلام بحيري له وجهة نظر مختلفه تماما عن مشايخ الأزهر فقد اعتبروه علمانيا لكن مافعلته الإعلاميه تصرف غير حضاري

ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *