>

تعرضت فتاة هندية للضرب من جانب شرطة ولاية البنجاب، في الطريق العام، وبالعصيّ، وذلك لأنّها اشتكت للشرطة تعرضها للتحرش الجنسي من سائقي شاحنات بحسب ما أظهرت لقطات فيديو لحادثة الإعتداء على الفتاة كما ننقل لكم في العالمية عن آي بي أن، سي ان ان.
ومع أنّ الفتاة اشتكت تعرضها للإغتصاب، فقد بدأ رجال الشرطة ضرب والدها حال اقترابه منهم، وعندما تدخلت دفعت وضربت على رأسها بالعصيّ ورميت جانباً. كما ذكر أنّ الشرطة اصطفت مع سائقي الشاحنات.
وقالت الفتاة للمراسلين: “والدي وأخي ذهبا إلى سائقي الشاحنات الذين تحرشوا بي، وكان رجال الشرطة يقفون هناك وسألوا عمّا يحدث. وعندما علموا بما جرى أخذوا السائقين جانباً وبدأوا بضربنا”.
وسلطت الحادثة الضوء على حجم الممارسات الخاطئة من جانب الشرطة الهندية ضد النساء على وجه الخصوص.



ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *