>

تداول مستخدمو مواقع التواصل الاجتماعي، فيديو يرصد رد فعل طفل صغير عندما، اغلقت وفتحت والدتها المصحف أمامها.

وأظهر مقطع الفيديو، الطفلة الصغيرة التي لا يتجاوز عمرها العام، تجلس على مقعدها وعندما تغلق الأم المصحف أمامها تصرخ وتبكي بشدة، حتى تقوم والدتها بفتحه مرة أخرى لتضحك بطريقة هستيرية، وتظهر على وجهها علامات السعادة.

https://www.youtube.com/watch?v=XBUbsSIhe5Y



شارك برأيك

تعليق واحد

  1. سبحان الله الأطفال في هذا السن يضحكون ويبكون لأسباب نجهلها نحن الكبار
    اما بخصوص بكاء الطفل في الفديو عند تبديل القرآن بكتاب آخر وفرحه عند إعادته فهذا امر طبيعي وكان سيكون رد فعله نفسه لو بدلنا لعبة بلعبة اخرى لان الطفل يستطيع تمييز الفرق بين الاثنين فهو أذكى مما نعتقد
    ملاحظة :ضحك الطفل في الفديو ليس هستيري كما وصف هههه

ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *