>

تحول عرض ترفيهي، أبطاله حصان وأسد ونمر، في سيرك صيني، إلى مشهد دموي.
وتناقلت وسائل الإعلام العالمية المشاهد مستنكرة إصرار بعض العاملين في هذا المجال على استخدام حيوانات شرسة بدافع قضاء وقت مسل.
وانتشر مقطع فيديو، يعرض مشهداً مخيفاً ضمن أحد العروض للسيرك بالصين، يظهر فيه أسد ونمر وهما يهجمان على حصان، في وجود مروِّض الحيوانات داخل الحلبة، وكان العرض يقتضي أن يقفز كل من الأسد والنمر على ظهر الحصان.
وبدلاً من أن ينصاع الأسد والنمر لأوامر مروِّضهما الذي كان ينهال عليهما ضربا بالسوط، انقضَّ كلاهما على الحصان الأعزل في محاولة لالتهامه.
ويعرض مقطع الفيديو الذي انتشر على يوتيوب، صراع الحصان المستميت من أجل البقاء، والذي استمر بضع دقائق.



ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *