>

أثارت واقعة تحرش، قيل إنها وقعت في الحديقة المائية (جنة دلمون) في البحرين، جدلًا بين رواد مواقع التواصل الاجتماعي.

وأظهر مقطع فيديو متداول (لا يمكن التأكد من مكانه وزمانه) مجموعة من الشبان يحيطون بفتاة في الماء، حيث تجمعوا حولها وحاولوا أن ينزعوا عنها ثيابها.

وتباينت ردود فعل المشاركين في هاشتاغ #جنه_دلمون على موقع التواصل “تويتر”. وانتقدت الفنانة البحرينية شيماء سبت، واقعة التحرش، مدافعة عن حقوق النساء، عبر حساباتها في مواقع التواصل: “انتشر مقطع بالسوشال ميديا عن تحرش شباب ببنات في البحرين، وكان التحرش وقح جدًا، طول عمرنا عايشين بحرية وسلام والناس تركض علشان تعيش بالبحرين، لأن البحرينيين مسالمون وبحالهن، ولما تعيش البنت هني ماحد يأذيها، معقول شذي صار جيلنا، معقولة شذي صاروا الشباب، أتمنى من وزارة الداخلية والسياحة ياخذون الإجراء اللازم، لأن هذي بنات ديرتي أنا ماارضى عليهم، من حق البنت تطلع وتستانس وتغير جو، فيه بلد فيه قانون وحماية، بلد يحمي حق المرأة”.
فيما لم يصدر أي بيان رسمي من قبل إدارة “جنة دلمون” إلى حد اللحظة بخصوص الواقعة، أو من قبل جهات رسمية أخرى.
و”جنة دلمون المفقودة” حديقة ألعاب مائية تعد الأكبر على مستوى البحرين والشرق الأوسط وتقع في منطقة العرين، وتم افتتاحها عام 2009، بتكلفة إجمالية وصلت إلى 50 مليون دولار أمريكي.



ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *