زعمت سيدة بريطانية وقوعها في غرام “شبح” يسكن شقتها لتؤكد أنه تقدم لخطبتها خلال العام الماضي ويستعدون لإقامة مراسم الزواج هذا العام.

وبحسب التفاصيل التي أورها موقع مترو البريطاني، فقد أفادت السيدة أن الشبح جندي من العصر الفيكتوري استمر في الحضور إلى منزلها باستمرار حتى وقعت في حبه.

وأدعت أيضًا أن الشبح تقدم لخطبتها بخاتم الخطبة وعلامة استفهام على مرآة الحمام هل توافق على الزواج به أم ترفض.

وعن زفافها من الشبح قالت: «أنا وإدواردو نتجادل حاليًا حول موعد الزفاف، أريد حفل زفاف صيفي لكنه يكره الحرارة وأود سرًا أن أجعله سعيدا، لكنه يختفي كثيرًا».

وأكدت أن الشبح سيدعو العديد من المشاهير أبرزهم ويليام شكسبير، وسيلقى ترحيبا حارا وأيضا تخطط لاستقبال مارلين مونرو والملك هنري الثامن.

شارك برأيك

تعليق واحد

ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.