>

أوقفت السلطات المغربية الشيخ محمد الفيزازي عن الخطابة على خلفية الفضيحة التي طالته أخيراً، والمتعلقة بزواجه عرفياً من فتاة تدعى حنان، اتهمته باستغلالها جنسيا والتخلّي عنها، في قضية استأثرت باهتمام الرأي العام المغربي، ما دفع القضاء إلى التدخل وفتح تحقيق.

وذكرت وسائل الإعلام المحلية أن وزارة الأوقاف المغربية أعفت الشيخ محمد الفيزازي من إلقاء الخطبة، اليوم الجمعة، في مسجد “طارق بن زياد” في مدينة طنجة، وسيتم تعويضه بإمام آخر، إلى غاية أن يقول القضاء كلمته في الدعوى القضائية المرفوعة ضده من طرف الشابة التي تتهمه.

وكانت فتاة تدعى حنان (19 سنة)، كشفت في فيديوهات نشرتها على مواقع التواصل الاجتماعي ومواقع إلكترونية خلال الأسبوع الماضي، أن الشيخ محمد الفيزازي “تزوج بها عن طريق الفاتحة” دون أي توثيق للاقتران كما هو معمول به قانونياً، وأنه عاشرها معاشرة الأزواج لمدة 5 أشهر ثم تخلى عنها، إلا أنّ الداعية المذكور نفى الاتهامات التي وجهت إليه، واعتبرها مؤامرة تستهدف تشويه سمعته.

وتعقيباً على قرار السلطات توقيفه عن الإمامة والخطابة، أكد الفيزازي، أنه “لن يكون حاضراً اليوم بخطبة الجمعة”، في المسجد الواقع في حي “كاساباراطا” بمدينة طنجة، وأرجع غيابه إلى “التعب الذي سبّبه له ما نشر حوله في الآونة الأخيرة، وتنقّله بين أقسام الشرطة”.

وفتحت قوات الأمن المغربية هذا الأسبوع، تحقيقاً في تصريحات الطرفين والاتهامات المتبادلة بينهما، بعد دعاوى قضائية رفعتها جمعيات حقوقية ضدّ الشيخ محمد الفيزازي، تتهمه فيها بـ”الخيانة والتغرير بفتاة وعائلتها بعد أن تقدم لخطبتها، وقام بمضاجعتها دون التوفر على عقد قران، وما يشكل جريمة الخيانة الزوجية”.



شارك برأيك

‫6 تعليقات

  1. معلومات شخصية
    تاريخ الميلاد 1949 م
    الجنسية مغربية
    العرق امازيغي
    المذهب أهل السنة والجماعة
    الحياة العملية
    العصر القرن الواحد والعشرين
    المنطقة المغرب
    المهنة عالم مسلم
    ,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,…………………….
    فضايح شيع أمازيغي مسالم طوووووط طييييييط ههههههه الظاهر ان الحال من بعضه

    1. هدئ من روعك لأن الشيخ الفيزازي ليس أمازيغي و هذا معروف جدا في المغرب فهو ينتمي لمنطقة في طنجة معروف عنها أن من يقطنها ليسوا أمازيغ و هو ينتمي لمناطق جبالة يعني هو جبلي عربي أو مستعرب! و لكن كونك غير مغربي و ذهبت لأخذ المعلومات من ويكبيديا دون أن تتحقق جعلني أتذكر المعلق الذي كتب ذات يوم أن والدة فيديل كاسترو هي أمازيغية من جزر الكناري ههههه بينما أم كاسترو كوبية 100% …ليست كل معلومات غوغل تكون دقيقة اسألنا نحن المغاربة كي نقول لك إلى أية منطقة ينتمي الشيخ محمد الفيزازي و هي طنجة و هي رغم أنها بالأصل أمازيغية تسمة طنجيس و لكن قطنوا بها كذلك العرب المعروفين لدينا بالجبالة ذوي الأصول الموريسكية. فلا تهرف بما لا تعرف. و بلاش تتعب نفسك في القص و اللصق من غوغل.
      أما الشعب الأمازيغي فأكيد ليس ملائكة فكل الناس فيها الصالح و الطالح و الأمازيغ لن يكونوا استثناء، و الامازيغي ليس قديسا كي لا يغلط و يخطئ و لكن الشيخ الفيزازي بالذات ليس أمازيغي بل طنجاوي جبلي. فصحح معلوماتك.

      1. انا كل هدوء يا مريم ههههه وكنت بعرف انك ستنكري انه أمازيغي وكنت بعرف انك لا تعترفين بما يكتب في الويكيبيديا ادا كان عكس ما تحبين ههههههه طووووووط، على العموم جيد جدا ان تفكيرك اصبح واعي شوية وتخلصتي من تفكير الجاهلية و اعترفتي أن البشر متل بعض وفيهم الصالح والفاسد وصدقيني انا رأيك وراي امثال ولا بيفرق عندي ممكن ان اتجاهله كما يفعل الاخرون لأن الحوار مع الجاهل مجرد ضياع للوقت، انا مستغرب بس منك ومن أفكارك رغم انك اعلنتي كدا مرة انك على قدر من التعليم الدراسي و الثقافي !!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!

  2. واهم من ظن نفسه معصومًا بلا أخطاء، هو بالنهاية بشر و البشر يخطئ ويصيب لكن بالمقابل يمكن تكون مكيدة لتشويه صورة هذا الامام امام محبيه وعائلته …. العلم عند الله!

  3. أما عن الشيخ محمد الفيزازي فليس ذكيا بما فيه الكفاية رغم أنه احتقر زوجته و ظن أنها ”عروبية” يعني بدوية فلاحة، و لكن عرفت كيف تشدد عليه الخناق و النتيجة أنه منع من إلقاء خطب الجمعة في مسجد طارق بن زياد بطنجة، إضافة إلى شكاوى من جمعيات حقوقية ضده في المحاكم، و لو كان ذكيا لعقد عليها و طلقها و مكنها من مستحقاتها و تعويضاتها و تركها ترحل بدون شوشرة، و لكن نسي أن الله تعالى قال: ”فإمساك بمعروف أو تسريح بإحسان” .. الله يهديه و يعفو عليه من الشات و زواج الفاتحة!

    ** أهلا مايا كيف الحال عزيزتي عساك بخير.

  4. لن أعيد و أزيد في موضوع الفيزازي فقد استهلكت الموضوع بما فيه الكفاية و لكن ما لاحظته هو أنك يا مسيو ”يون” تريد أن تعلمني جغرافية بلدي !!!! على رأي المثل: ” تعالي يا ميمتي نوريك دار اخوالي” .. الشيخ محمد الفيزازي يعيش في طنجة و تعود أصوله إلى منطقة تسمى مرنيسة أو مرنيشة بإقليم تاونات و معروف أن سكانها من ” الجبالة ” و هم أصولهم مورسكية من النازحين من الأندلس و البرتغال بعد سقوط الأندلس، و رغم أن المغرب بالأصل أمازيغي و معظم أسماء مدنه أمازيغية و لكن لا ننكر أن هناك عربا قدموا للاستيطان به و هناك كذلك مستعربون فيكفي أن تقول لمغربي شخص من تاونات أو جبلي حتى يعلم دغري أنه ليس أمازيغيا فالرجل جبلي مائة في المائة يعني عربي أو مستعرب فأرجوك لا تضحكني لأنني أراك تريد أن تعلمني جغرافية بلدي هههه و لكن أرجع و أقول بأن كلامي لا يعني أن الأمازيغ ملائكة و قديسين، قطعا لا، فكل شعب له مزايا و له خطايا و عيوب و ذنوب فمن منا ملاك بأجنحة؟ أما قضية الشيخ الفيزازي فقد أخذت فصولها منحى آخر و دخلت أروقة القضاء المغربي، و هجومي عليه عندي له أسبابي الخاصة و نحن المغاربة نعرف جيدا من هو الشيخ الفيزازي و أي ثــوب يرتدي و كيف تم تفصيله لكي يلبسه، فلا بقى تتدخل أنت لأنك مثل الأطرش في الزفة الي مش سامع و لا فاهم أي حاجة سوى أنه يصفق و يضحك مثل الاهبل.
    أما عن ما قلت بأنه ”تفكير الجاهلية” فالبركة فيكم أنتم، لانكم أنتم من كان السباق إلى تقسيم الناس حسب أصولهم و أعراقهم و أجناسهم و ألسنتهم. فهذا شوية مما عندكم بس. و البادئ أظلم.

ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *