>

نتقل الخوف من وجود إبر خياطة في التوت الأرضي من أستراليا إلى نيوزيلندا، بعد العثور على إبر في مجموعة من الفاكهة في أحد متاجر أوكلاند.

وقالت سلسلة متاجر “كاونت داون” في نيوزيلندا إنها سحبت منتجات التوت التابعة لشركات وعلامات تجارية أسترالية من على الرفوف ومنعت بيعها.

وكان هناك أكثر من 100 تقرير عن وجود إبر في فاكهة الأسواق الكبرى في أستراليا.

لكن يُعتقد أن العديد من هذه الحالات مجرد تقليد أو دعاية على وسائل التواصل الاجتماعي.

ويأتي التوت الأرضي في أوكلاند بصورة أساسية من ولاية أستراليا الغربية، وكانت يباع في متاجر “نيوزيلندا كاونت داون” في جميع أنحاء البلاد، الأسبوع الماضي.

وقالت الشركة في بيان لها :”نأخذ سلامة الغذاء على محمل الجد.”

وأضافت :”يمكن للزبائن إعادة أي منتج من التوت لديهم في المنزل إلى متاجر كاونت دوان واستراداد قيمتها بالكامل والاطمئنان”.

وقال البيان إنه لم تصل إلى الشركة أية تقارير حول وقوع إصابات أو وجود أمراض بسبب تناول التوت في نيوزيلندا، ومع هذا نصحت الزبائن بتقطيع التوت من أستراليا قبل تناوله.

وأضافت أن العلامة التجارية للتوت التي تم سحبه “لم يسبق أن تعرض لمشكلات أو تم الإبلاغ عن أي عيوب به ولم يتم سحبه من المتاجر في أستراليا”.



ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *