>

أثارت الفتاة المصرية الشابة ” مها أسامة ” الكثير من الجدل خلال الساعات القليلة الماضية على مواقع التواصل الإجتماعي بعد تداول مقطع فيديو لها تعلن من خلاله عن عرض نفسها للزواج على موقع ” فيس بوك ” .

وفي تصريحات تليفزيونية لها يوم أمس الأحد كشفت مها أسامة أن هذه الفكرة نتاج سنين كثيرة ماضية كانت ترى بها نظرة المجتمع تجاه الفتاة التي تأخرت في الزواج ويقلل منها .

والذي يدفع الكثير من الفتيات إلى الدخول في حالات الاكتئاب والانتحار بسبب تأخر زواجهن .. مما جعلها تفكر في حل مشكلتها بنفسها وإيجاد وسيلة للتعبير عن البنت .

وأضافت : ” تلقيت طلبات كتيرة للزواج كتير منها أشاد بإني قدرت اكسر تابوه إن البنت متطلبش الجواز وأنا معملتش حاجة عيب أو حرام أو مخلة ” .

وأشارت مها أسامة إلى إنها قدمت استقالتها من عملها بعدما شعرت أن إدارة العمل تخطط للتخلص منها .

وعن أبرز أسئلة الشباب المتقدمين للزواج بها أوضحت أنهم يسألون أسئلة التعارف المعروفة على حد قولها عن مؤهلها وسنها .

وقالت حول مواصفات الرجل التي تريد الارتباط به : ” الاحترام والجدية والالتزام والمسئولية الحاجات اللي مبقتش موجودة دلوقتي .. وحد يحترم فكري ” .



ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *