>

بعد أن نشرت أنها متوجهة إلى لندن عبر حسابها على موقع “تويتر” مرفقة العبارة بصورة لحقيبتها وتذكرة السفر، أطلّت ليلى عبد اللطيف في اتصال عبر “الجديد” تنفي فيه إعتزالها مبررة توقعاتها الخاطئة بالقول: “أنا قلت إنو ترامب مارح يكمّل خلينا ننطر بأميركا شو رح يصير وبعدان حاسبوني”.



شارك برأيك

تعليق واحد

ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *