أعلنت الدكتورة مايا مرسي، رئيس المجلس القومي للمرأة، التقدم ببلاغ للنائب العام ضد الدكتور مبروك عطية، الأستاذ بجامعة الأزهر، على إثر تصريحاته بشأن مقتل نيرة أشرف طالبة جامعة المنصورة، والتي أثارت جدلا واسعا.

وقالت “مرسي” عبر حسابها على فيسبوك، قائلة “تذكروا وقوفكم أمام الله.. ارفعوا أياديكم عنا، نختصمكم أمام الله في الآخرة، مؤكدة التقدم ببلاغ إلى النائب العام ضدكم في الدنيا، وأنه يجب وقف خطاب الكراهية والعداء والإرهاب”.

وأضافت “مرسي”، أن «دماء فتاة المنصورة وغيرها في رقبة كل من خرج علينا في وسائل الإعلام والدراما بأعمال غير مسؤولة تحرّض على مثل هذه الجرائم، كما أن دماء هذه الفتاة وغيرها في رقبة كل من يبرّر الجريمة، وفي رقبة كل رجل دين خرج وتكلم عن ملابس البنات واستباح أمنها».

وتابعت: “خرج علينا الشيخ مبروك بخطاب يرهب بنات مصر وسيداتها، رغم أنه لا يوجد مظهر ولا ملبس يبرر جريمة، كما أن لدينا قانونا يحمينا ونظام عدالة يحمينا”.

وفي وقت سابق، علَّق الدكتور مبروك عطية، أستاذ الشريعة الإسلامية بجامعة الأزهر، على واقعة قتل فتاة آداب المنصورة، عبر فيديو نشره على صفحته بفيسبوك، أمس، قائلًا: “الفتاة تتحجب عشان تعيش وتلبس واسع عشان متغريش”.

وأضاف عطية: برغم الفحش وبرغم الجريمة وبرغم المنكر فيبقى الله هو الرحمن الرحيم، فلو لم يكن ربنا رحمن رحيم لحدث سواد أشد وجرائم أفظع، وروى عطية تفاصيل قصة جريمة قتل طالبة المنصورة على يد زميل لها بسكين داعيًا للفتاة بالرحمة ولأهلها بالصبر.

شارك برأيك

‫4 تعليقات

  1. والله والله والله الشيوخ الدجالين هم سبب
    بلاء الامة و كله كذب لا يهمهم الدين ولا بطيخ
    كله ادعاء كاذب ، عقول متمسكة بعادات وتقاليد
    بالية متخلفة كل هدفها الاستمرار ب استضعاف النساء و ترهيبهن ب اسم الدين
    وهذا ليس اسلوب ابداً ولا بهذا الشكل يكون الخطاب الديني ! يخرب بيتهم كله تحريض و كراهية وهذا الاسلوب يسبب تخوف و ابتعاد عن الدين المصيبة انهم لا يفهمون ان الدين معاملة
    ودين ترغيب و ليس ترهيب !
    والله دواعش ب الفكر و الاسلوب و ان لم ينتموا
    تطرف ديني ، يدّعون انهم حريصين على النساء
    والله أكثر من يدعون ذلك أكثرهم اساءة و طعن
    ب أعراض المسلمات و غير المسلمات ،
    دعوا الخلق للخالق فهذة أمور بين العبد
    و ربه سبحانه و تعالى فلن يُحاسب و لن يُعاقب
    انسان عن آخر ، ولا يوجد وكلاء لله على الأرض .
    لو ينشغل كل شخص بنفسه يكون أفضل .
    الفتاة المسكينة لا ذنب لها كل القصة هو
    يتحرش بها و يلاحقها و هي ترفض ومن حقها
    ان ترفض حقها شرعاً و قانونًا لكنه مختل مريض
    كان يلاحقها و يهددها حتى قتلها المسكينة
    وان شاء الله ينفذ فيه حكم الاعدام قريبًا.
    دائما يلومون الفتيات و البنات كل جريمة او عُنف
    اللوم على المرأة ! الحجة و التبرير ب الملابس !
    انت يا ذكر يا مسلم افرض كانت عارية امامك
    ألم تقرأ القرآن ؟
    بسم الله الرحمن الرحيم

    قُلْ لِلْمُؤْمِنِينَ يَغُضُّوا مِنْ أَبْصَارِهِمْ وَيَحْفَظُوا فُرُوجَهُمْ ذَلِكَ أَزْكَى لَهُمْ إِنَّ اللَّهَ خَبِيرٌ بِمَا يَصْنَعُونَ ﴿۳۰﴾ سورة النور

    وكذلك قال للمؤمنات ولكن لماذا التركيز فقط على المرأة؟؟ لماذا لا يطبقون كلام الله ؟

    لماذا ونحن ب ال2022 ولا تزال مجتمعاتنا
    تحكمها عادات وتقاليد من زمن الجاهلية و العصبية القبلية ؟
    هل يكون اثبات الرجولة ب استضعاف
    النساء؟ هل الرجولة بتعنيف وتهديد و قتل
    النساء؟ لماذا تُقتل المرأة و يعيش الرجل
    و ربنا سبحانه و تعالى لا يفرق بين رجل و امرأة
    بحالة الخطأ و ارتكاب المحرمات ؟؟؟
    أين تطبيق الشرع ؟ كيف تتقبل الفتاة أو المرأة
    نصيحة من رجل هو نفسه لا يطبق شرع الله ؟؟
    فقط يريد ان يفرض نفسه و سيطرته عليها
    بسبب افكار رجعية بعيدة عن الاسلام الحقيقي !
    اتقوا الله ب أمهاتكم و ببناتكم وَ نسائكم وأخواتكم و نساء المسلمين عامة .
    طالما يقول الرجال كما جاء ب القرآن الكريم
    ( الرجال قوامون على النساء ) ويفسرونها
    حسب المزاج الذكوري لا حسب الشرع ،
    يجب أن يكون الرجل هو القدوة حتى تصدقه
    المرأة و تحترمه و تعمل بنصيحته اذا نصحها
    بكل احترام و ليس ب القوة .
    اذا فُقدت المصداقية فلا فائدة !!!
    المرأة المثقفة ب أمور الدين حتى أبسط الامور
    لا تمر عليها ( يعني ما تمشي عليها بسهولة ) الخزعبلات التي لا علاقه لها ب الدين .

  2. يعني يا نورت تشوفوا القذارة والشتم
    علينا وما تتحركوا
    الا لما انشر فضايح الوهابية ،؟
    لا تمسحوا المقاطع لانها حقيقة تكشف
    عقيدة باطلة وحكام خونة صهاينة .

  3. نورت الان مسحتم التعليقات تبع لولو هههههههه اذن اشتم مين ؟
    تعال ولد يا جعبور يا حفيد دليلة هههههههههههه خلي اضحك عليك شوي هههههههههه فمهما يكون نحن راح نصير نسايب في المستقبل القريب ههههههههههه

ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.