>

تأمل شركة جديدة في #بروكسل في إحداث ثورة في عالم الطهي في #بلجيكا من خلال تقديم الصراصير المقرمشة كبديل بروتيني للحوم.

وقالت شركة “ليتل فود” الصديقة للبيئة إن صراصيرها التي يمكن أكلها مجففة بنكهات مختلفة مثل الثوم أو الطماطم أو تحويلها إلى دقيق (طحين) صديقة بشكل أكبر للبيئة بالمقارنة ببعض الماشية.

وقال نيكولاس فيين المسؤول عن تربية #الصراصير في ليتل فود “للحصول على نفس القدر من #البروتين الذي يتم الحصول عليه من بقرة على سبيل المثال تستهلك (الصراصير) طعاما أقل 25 مرة ومياها أقل 300 مرة وتنتج غازات مضرة للبيئة أقل 60 مرة “.

وعلى الرغم من أن تناول الحشرات أمر شائع في عدد من الدول مثل #الصين وغانا والمكسيك وتايلاند يبدو أن سكان بروكسل غير متأكدين من وضع الصراصير على قائمة طعامهم.



شارك برأيك

تعليقان

  1. وقالت شركة “ليتل فود” الصديقة للبيئة إن صراصيرها التي يمكن أكلها مجففة بنكهات مختلفة مثل الثوم أو الطماطم أو تحويلها إلى دقيق (طحين)
    ولا تنسو عصر بطونها لصنع حليب الصراصير لشربه وتقديمه للرضع ..

  2. الشعب الاوروبي شعب بخيل اعطيهم اسعار رخيصه لاطباق الحشرات واترك الباقي عليهم وما راح يقصرون

ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *