>

قالت صحيفة “التايمز الهندية” أنه تم بيع امرأة من الهند إلى كفيلها في السعودية، بمبلغ يقدر بنحو 4700 دولار، بعد دخولها إلى المملكة بتأشيرة “خادمة”، وأضافت الصحيفة أنها تعرضها للتعذيب على يد الرجل.

ووفقًا لما ذكرته ابنة السيدة للصحيفة الهندية، حيث قالت: “والدتي في مأزق في السعودية”. وأضافت سمينا بيغوم، ابنة الضحية: “إنها تريد العودة إلى ديارها، لكن الكفيل لا يسمح لها بالعودة إلى هنا”.
وقالت ابنتها أن الضحية “تواجه تحرشًا ذهنيًا وبدنيًا على يد كفيلها في السعودية”.

وأضافت “بدأ التعذيب عندما أنكرت عقد زواج مع الكفيل. وأبلغتني برسالة بأنه تم بيعها من قبل وكلاء. وبالتالي فإن الكفيل لا يريد إعادتها”، وأضافت أن والدتها قالت لها إنها بيعت بـ300 ألف روبية (حوالي 4700 دولار).

وقد تم التعرف على والدة سامينا على أنها سلمى بيجوم، 39 عاما، وهي من سكان باباناغار، إحدى ضواحي حيدر آباد بولاية تيلانجانا الهندية، بحسب الصحيفة.



شارك برأيك

‫3 تعليقات

  1. الى متى نرى مثل هذه الإهانات 🙁 والله حرام ما نسمع ونرى من فيديوهات توتق ذلك
    وجب تعديل قانون تنظيم التشغيل بالمملكة !!!

  2. حتي الهنود مش عتقتوهم قاتكم داهية تأخذكم البهاايم اصحاب المؤخرااات الكبييييييييرة بدال ما يستنضفو من نسوانهم المنتنيين إليّ كل جسمهم شعر وأرجل منهم يقومو يتنيلو مع هنود الله ياخد ده شعب منتنننن نسوان ومنسونيين فاكرين كل شيء بيتشري بالفلوس إليّ أصلا مش تعبانين فيها عاملينها بالقعدة لحد موخراتهم ما بقت اكبر من New Year’s Eve balloon in manhattan

ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *