>

أمر النائب العام المصري ” المستشار ” حمادة الصاوي ” بحبس الشاب ” أحمد بسام زكي ” المتهم بالتحرش بأكثر من 50 فتاة في مصر بالحبس 4 أيام إحتياطيا على ذمة التحقيقات .

حيث وجهت له النيابة اتهامات بالشروع في مواقعة فتاتين بغير رضاهما وهتكه عرضهما وفتاة أخرى بالقوة والتهديد وكان عمر إحداهن لم يبلغ 18 سنة وتهديدهن وأخريات بإفشاء ونسبة أمور لهن مخدشة لشرفهن وتذر بسمعتهن .

وكان ذلك مصحوبا بطلب ممارسته الرذيلة معهن وعدم إنهاء علاقتهن به وتحريضهن على القيام بأفعال منافية للأخلاق .

كما وجهت النيابة للشاب المتحرش إتهامات بإساءة استعمال أجهزة الاتصالات وتعديه على المبادئ والقيم الأسرية في المجتمع المصري .. وانتهاكه لحرمة حياة الفتيات الخاصة وإزعاجهن بإرسال رسائل إلكترونية واستخدامه حسابات خاصة على الشبكة المعلوماتية لارتكاب تلك الأفعال .

وعلى الجانب الآخر جاء في اعترافات المتهم أحمد بسام زكي الآتي :

1- أقر بأنه تعرف على نحو ست فتيات من خلال أحد مواقع التواصل الاجتماعي واللاتي بعد تعرفه بهن تلقى منهن صورا إباحية لهن فاحتفظ بها وهددهن لاحقا بإرسالها لأهلهن بعد إبدائهن الرغبة في إنهاء علاقتهن به .

2- أقر بأنه واقع فتاة لم يبلغ عمرها ثماني عشرة سنة .

3- تقدمت إحدى الفتيات بشكوى للنائب العام بإنها تلقت رسائل من المتهم عبر تطبيق واتساب خلال أواخر نوفمبر عام 2016 بعد تعرفها عليه يهددها فيها باستعماله نفوذا مزعوما للوصول إلى أهلها والادعاء على ابنتهم بممارستها الدعارة وتعاطيها المخدرات .

وذلك إذا لم تنفذ طلبه بممارسة الرذيلة معه فرفضت وأعرضت عنه وحظرت اتصاله بها وهو ما أكده واعترف به خلال التحقيقات .

4- ذكرت 4 فتيات ممن تقدمن بالبلاغ أن المتهم تعرف عليهن من مواقع التواصل الاجتماعي خلال عام 2016 وأجرى معهن محادثات وهمية قام فيها باستعطافهن بمروره بأزمات حادة أو محاولة إثارة إعجابهن لضمان توطيد علاقتهن به .

ثم طلبه لقائهن بحجج مختلفة ليستدرجهن بذلك إلى لقاءات بالمجمع السكني محل سكنه أو أماكن أخرى وما أن خلا بهن تعدى عليهن بأفعال هتكت عرضهن محاولا مواقعتهن إلا أن الفتيات تمكنّ من الهرب .

ليقوم المتهم بعد ذلك بملاحقتهن برسائل كثيرة منافية للأخلاق وقدم بعضهن صورا منها كدليل تحت التهديد بالتشهير بهن ولكنهن لم يذعنوا إلى طلبه وأنهين علاقتهن به وآثرن عدم الإبلاغ خشية من ذويهن وإلقاء اللوم عليهن .

وأنكر المتهم في التحقيقات وفق البيان الذي صدر عن النيابة العامة يوم أمس الإثنين ما أُذيع ورُوِّج عنه خلاف ما أقر به بمواقع التواصل الاجتماعي خلال الأيام الماضية .



ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *