>

كشفت مواطنة تفاصيل إصابتها بمرض الإيدز ، عن طريق والد ابنتها الذي أصيب بالمرض خارج المملكة وتزوجها بدون أن يخبرها مسبقًا لكي يخيرها إذا ما أرادت أن تكمل حياتها معه أم لا.

وقالت السيدة وتدعى أم مجيد ، خلال برنامج “اتجاهات” مع نادين البدير على قناة روتانا خليجية : “أصبت فيروس الإيدز من والد ابنتي، وأصبت بالمرض أنا وزوجته الأولى! “؛ لافتة إلى أن الأطباء نصحوه بألا يتزوج.” وأضافت: ” زوجي أصيب بالإيدز خارج المملكة، وفي مستشفى عسير اكتشف المرض وحذره الأطباء من الزواج دون إذنهم، لكنه خطبني وتزوجني دون أن يخبرني أو يخبرهم! ، حيث أن هذا الأمر قبل 20 عامًا.

وأشارت السيدة أن زوجها كان متزوجاً من 3 أخريات غيرها ، ولكنه طلق اثنين ، وظلت هي على ذمته وزوجة أخرى . وتابعت أم مجيد : ” أهل زوجي عزلوه في غرفة بعد أن عرفوا بإصابته بالإيدز حتى مات، أما أهلي فرفضوا أن أتجه للعلاج وقالوا لي: موتي ولا تفضحينّا!!” .

واستطردت : ” طلب مني أن يرى ابنته ، وعندما ذهبت إليه وجدت أهله قد وضعوه في غرفه وأغلقوا عليه ، خائفين من العدوى ، ونظر لابنته من الشباك ، وثاني يوم انتحر” .



شارك برأيك

تعليق واحد

  1. لا حول ولا قوة الا بالله
    الاطباء علموا بمرض زوجك الخطير والمعدي و مع ذلك أخلوا سبيله دون اي وقاية او تنبيه او حتى رقابة … أعتقد ان اهمال الطبيب كذلك هو المسؤول عن مرضك
    شافاك الله وغفر لزوجك

ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *